تلوث الهواء في بيروت يتخطى المعدلات العالمية بنسبة 275% : - منتديات ليب مون - موقع لبناني صور وأخبار لبنان
Loading...
اختر لونك المفضل


قديم 05-07-2011, 10:09 PM   #1
الـمشرفة الـعامة
 
الصورة الرمزية Honey Girl
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: حالياً.. هووون
المشاركات: 77,302
افتراضي تلوث الهواء في بيروت يتخطى المعدلات العالمية بنسبة 275% :

دفعت الأرقام التي توصل إليها كل من المجلس الوطني للبحوث العلمية والجامعتين الأميركية واليسوعية في لبنان في دراسة حول تلوث الهواء ونوعيته في العاصمة بيروت، المؤسسات العلمية والأكاديمية الثلاث إلى عقد ندوة علمية حول النتائج للتشاور مع القطاع العام لوضع خطة وآليات فعالة تحول دون استمرار ارتفاع معدلات التلوث وآثارها الصحية والاقتصادية والحياتية.
وتشير أرقام الندوة التي تعقد اليوم الجمعة في قاعة «وست هول»، في الجامعة الأميركية في بيروت، إلى أنّ المعدّلات السنويّة للجسيمات العالقة في الهواء في العاصمة تتخطّى المعدّلات القصوى السنويّة التي تسمح بها منظّمة الصحّة العالميّة.
وتصل كثافة الجسيمات التي يبلغ حجمها اقل من عشرة ميكرومتر إلى عشرين ميكروغراما في المتر المكعب الواحد، وعشرة ميكروغرام في المتر المكعب الواحد للجسيمات الأقلّ من 2.5 ميكرومتر. وتفوق هذه المعدلات النسب التي تسمح بها منظمة الصحة العالمية بـ 175 إلى 275 في المئة للجسيمات العالقة الأقلّ من عشرة ميكرومتر وبنسبة مئة في المئة للجسيمات العالقة الأقلّ من 2.5 ميكرومتر.
وعلى الرغم من عدم وجود أرقام حديثة عن الأثر الاقتصادي لتلوث الهواء في لبنان، الذي تسبب عام 2001 مثلاً، بدخول ثلاثة آلاف مريض إلى المستشفيات، وفق ما أكده أستاذ الاقتصاد المساعد في الجامعة الأميركية في بيروت جاد شعبان لـ»السفير»، فإن الكلفة العلاجية لهؤلاء بلغت، وفق شعبان نفسه، خمسة ملايين وأربعمئة الف دولار.
وتحتسب الدراسة كلفة غياب المرضى عن أعمالهم، والتي تصل إلى ستة ملايين ونصف المليون دولار، وفق ما يشير شعبان، مؤكداً ان تلوث الهواء نفسه أدى إلى وفاة ثمانين شخصاً في العام عينه، أي في عام 2001.
ويعود شعبان إلى عام 2000 ، ليستشهد بدراسة للجامعة الأميركية في بيروت تشير إلى ان الخسارة الاقتصادية الناتجة عن وفاة الأشخاص بسبب تلوث الهواء، وقبل بلوغهم سن التقاعد، تقدر باثني عشر مليون دولار . ويقول شعبان ان الدراسة رصدت وفاة 250 شخصاً قضوا نتيجة إصابتهم بأمراض مرتبطة بالتلوث قبل بلوغهم سن التقاعد في العام الذي اجري فيه البحث.
ولا يقل تأثير تلوث الهواء على البالغين والمسنين عما هو عند الأطفال، لا بل ان هؤلاء يتأثرون بالملوثات حتى وهم في أرحام أمهاتهم. ويشير اختصاصي أمراض الربو والتنفس في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور سلمان مروة إلى أن تلوث الهواء يعيق نمو القصبات الهوائية عند ألأطفال، ويتسبب بزيادة حدوث نوبات الربو، ويرفع من عدد أزمات المصابين بهذا المرض، وفق دراسة أعدت في كاليفورنيا في اميركا على مدى اثني عشر عاماً.
ويتوقف مروة عند حجم الجسيمات العالقة في الهواء في بيروت ليقول ان حجمها يمكنها من الوصول إلى عمق الجهاز التنفسي حيث تتسبب بأضرار اكبر من أضرار التلوث بالجسيمات الكبيرة، كما وتزيد من حالات الربو والالتهابات التنفسية الأقوى.
ويستشهد مروة بدراسة أنجزت في الجامعة الأميركية في العامين 2001-2002 إثر منع السيارات والحافلات الصغيرة العاملة على المازوت في لبنان، ليشير إلى أن نوبات الربو والإصابة به قد خفت بنسبة كبيرة بعدما منع المازوت، وإن بشكل غير كامل، كوقود للنقل في لبنان.
وتلخص الاختصاصية في الكيمياء في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتورة نجاة صليبا لـ»السفير» الأسباب المباشرة لتلوث الهواء الموجود في بيروت بثلاثة: الغبار العادي الطبيعي (رياح خمسينية، اتربة)، وذلك الناتج عن ورش البناء غير المراقبة، والتي لا تراعي معايير السلامة العامة ولا البيئة المحيطة، ووسائل النقل بالدرجة الأولى، مشيرة إلى عدم وجود بنية صناعية ملحوظة في العاصمة.
وتؤكد صليبا أن نوع التلوث الهوائي في بيروت، وبالتحديد صغر حجم الجسيمات يؤدي ليس فقط إلى امراض تنفسية من ربو والتهابات رئوية وإنما يدخل إلى الأوردة الدموية ويتسبب بأمراض قلبية. وتشدد صليبا على أن الحل لا يمكن أن يكون إلا في خطة فعالة للنقل العام تعتمد بالدرجة الأولى على الحافلات والقطارات الصغيرة الكهربائية ودفع المواطنين وتشجيعم على عدم استعمال سياراتهم الخاصة، وتحديد اعداد السيارات المستوردة في الخارج.
في المقابل، يقترح شعبان خطوات إضافية على اقتراح تفعيل النقل العام تتلخص بإجراء تعديلات على نوعية وقود البنزين والمازوت المستعمل في لبنان، وحصر الاستيراد بالمازوت بالأخضر لكون الأحمر الموجود حالياً ملوثا جداًِ، مشيراً إلى أن لا احد يراقب نوعية البنزين المستعمل اليوم في لبنان ولا نسبة «الأوكتان» الموجودة فيه. الدراسةانجز فريقا الجامعتين الأميركية واليسوعية في لبنان بالتعاون مع المجلس الوطني للبحوث العلمية الدراسة على مرحلتين ركزتا على قياس ومراقبة نوعيّة الهواء في مدينة بيروت الإداريّة، وذلك على مدى العامين الماضيين.
تم في العام الأوّل تحديد مواقع مراقبة الملوّثات والطرق التي ستستخدم للكشف عنها. وأصدر الفريق العلمي المعدّلات السنويّة للجسيمات العالقة ذات القطر الأقلّ من 10 ميكرومتر(pm10) والأقلّ من 2.5 ميكرومتر (pm2,5) في ثلاثة مواقع مختلفة من العاصمة (الجامعة الأميركيّة في بيروت (aub) وثانويّة عبد القادر (lak) والليسه الفرنسيّة اللبنانيّة الكبرى (glfl) الواقعة على طول خطّ يمتدّ من الشمال الغربي إلى الجنوب الشرقي من العاصمة.
كما أصدر الفريق العلمي أيضًا المعدّلات السنويّة للملوّث ثاني أوكسيد النيتروجين (no2) في 23 موقع قياس موزعة على كلّ مساحة مدينة بيروت الإداريّة البالغة 20.8 كيلومتراً مربعاً.
إضافة إلى ذلك، تمّ تركيب ثلاث محطّات قياس مستمرّ لملوّثات عدّة، وهي ثاني أوكسيد النيتروجين (no2)، وثاني أوكسيد الكبريت (so2)، والأوزون (o3)، وأوّل أوكسيد الكاربون (co)، والجسيمات العالقة ذات القطر الأقلّ من عشرة ميكرومتر (pm10) والأقلّ من 2.5 ميكرومتر، (pm2,5) وذلك في مواقع جامعة القدّيس يوسف في شارع هوفلان – الأشرفيّة، والجامعة الأميركيّة في بيروت، والكوليج بروتستانت الفرنسيّة في منطقة قريطم، بيروت.النتائجتراوحت معدلات التلوث بثاني أوكسيد النيتروجين (no2) على كامل مساحة بيروت لسنة 2009 بين 42 و82 ميكروغراما في المتر المكعب الواحد، مع معدّل سنوي يناهز 53 ميكروغراما في المتر المكعب، كما راوح لسنة 2010 ما بين 37 وبين 85 ميكروغراما في المتر المكعب مع معدّل سنوي يناهز 58 ميكروغراما في المتر المكعب. وبناء عليه يمكن أن نستنتج أنّ جميع معدّلات النسب السنويّة لملوّث ثاني أوكسيد النيتروجين (no2) تتخطّى النسبة القصوى للمعدّل السنويّ المسموح به من قبل منظّمة الصحّة العالميّة (40 ميكروغراما/م3)، وذلك على مساحة بيروت الإداريّة كافّة.
وسُجِّلت أدنى هذه المعدّلات خلال فصل الصيف، أمّا أعلاها ففي فصلي الخريف والربيع. وارتفع المعدّل السنويّ لنسبة ثاني أوكسيد النيتروجين من سنة 2009 إلى سنة 2010 بنسبة عشرة في المئة.الجسيماتوبينت الدراسة ان تركيز الجسيمات العالقة الأقلّ من عشرة ميكرومتر بلغ 55 ميكروغراما في المتر المكعب في الجامعة الأميركيّة، و61 ميكروغراما في المتر المكعب في ثانويّة عبد القادر، و75 ميكروغراما في المتر المكعب في الليسه الفرنسيّة اللبنانيّة الكبرى. أما الجسيمات الأقلّ من 2.5 ميكرومتر فقد وصل تركيزها إلى 20 ميكروغراما في المتر المكعب في المواقع الثلاثة. وطبعاً تتخطى هذه النتائج المعدّلات القصوى السنويّة المسموح بها من منظّمة الصحّة العالميّة بنسبة 175 إلى 275 في المئة للجسيمات العالقة الأقلّ من 10 ميكرومتر وبنسبة مئة في المئة للجسيمات العالقة الأقلّ من 2.5 ميكرومتر.
ويؤكد العلميون الذين أجروا الدراسة «أنّ تنوّع مكوّنات هذه الجسيمات التي قيست في المواقع الثلاثة في بيروت أظهرت أنّ المكوّن الأساسي لها ناتج عن مصادر وسائل النقل من جهة، وعن «موجات الهـواء العابـرة» ذات المصادر البعيدة ناقلة معها الغبار من جهة أخرى.
ويؤكد الأمين العام لمجلس البحوث العلمية الدكتور معين حمزة لـ»السفير» ان الفريق العلمي سيتابع القياس اليومي للملوّثات الغازيّة والجسيمات العالقة، ويطمح بتوسيع رقعة دراسته لتشمل منطقة بيروت الكبرى، مشيراً إلى أنّ النتائج التي توصّل إليها الفريق تشكّل قاعدة البيانات الشاملة الأولى لتلوّث الهواء في مدينة بيروت، وتجعل منها أساسًا لحملات التوعية العامّة ولاتّخاذ المبادرات والقرارات اللازمة للحدّ من هذا التلوّث.






__________________
آخر مواضيعي

0 حبيبك ليس الشخص المناسب للزواج منه؟ كيف تنهين ارتباطك به؟؟
0 تونـس تجمّـد أرصـدة القذافـي
0 ٩ جرحى بحوادث سير
0 صور المطربة اللبنانية قمر
0 الـطـقـس

Honey Girl غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تلوث الهواء في العراق بلغ مستويات "كارثية" Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 1 08-15-2011 11:51 PM
«الأمراض الصدرية» عن تلوث الهواء: ارتفاع الوفيات بسرطان الرئة والربو Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 1 04-08-2011 09:04 PM
تلوث الهواء والقهوة عوامل ترفع معدلات النوبات القلبية oualid الطب والصحة 10 04-06-2011 06:17 PM
تراجع عدد البواخر في مرفأ بيروت بنسبة 4,59 % Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 02-15-2011 08:06 PM
تلوث الهواء في بيروت يتخطى أعلى النسب المسموح بها عالمياً! Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 02-01-2011 05:13 PM


الساعة الآن 06:56 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
© جميع الحقوق محفوظة لمنتديات ليب مون قمر لبنان 2016.