قمة لبنانية ـ سورية اليوم ... والموازنة تُنجز الجمعة - منتديات ليب مون - موقع لبناني صور وأخبار لبنان
Loading...
اختر لونك المفضل


قديم 06-15-2010, 11:08 AM   #1
الـمشرفة الـعامة
 
الصورة الرمزية Honey Girl
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: حالياً.. هووون
المشاركات: 77,302
افتراضي قمة لبنانية ـ سورية اليوم ... والموازنة تُنجز الجمعة

تكتسب القمة اللبنانية ـ السورية، اليوم، أهمية استثنائية، كونها تأتي في ظل ظروف إقليمية ودولية مفصلية، خاصة في ضوء قرار فرض العقوبات الدولية على إيران وتوقيته الذي شكل محاولة لانتشال حكومة بنيامين نتنياهو من الغرق في بحر جريمة «أسطول الحرية»، فضلا عن استمرار الانقسام الفلسطيني وعدم تبلور صورة السلطة السياسية الجديدة في عراق ما بعد الانتخابات التشريعية.
وتكتسب القمة أيضا، استثنائيتها، كونها تأتي تتويجا لمسار لبناني ـ سوري، لم يغادر حتى الآن، الطابع الشخصي، في ظل انعدام قوة الدفع اللبنانية، التي من شأنها عدم ترك هذا المسار أسير الرعاية السعودية، وصولا إلى إعادة تثبيت قواعد جديدة للعلاقات بين البلدين لطالما نادى بها الطرفان اللبناني والسوري، أساسها الثقة بين القيادتين وعنوانها المصالح المشتركة للشعبين اللبناني والسوري.
هذا المسار، يفترض أن يتوج هذه السنة، بالتئام المجلس الأعلى اللبناني ـ السوري، برئاسة رئيسي الدولتين وحضور كل الأعضاء، في جلسة يراد لها أن تكون تاريخية، ويبدو أن الجانب السوري، يرغب، كما الجانب اللبناني، في أن تعقد في لبنان (في القصر الجمهوري)، إذا سارت الأمور، وفق ما هو مأمول، خاصة في ضوء الاجتماع المفصلي الذي ستعقده اللجنة اللبنانية السورية المشتركة، برئاسة رئيسي حكومتي البلدين ناجي العطري وسعد الحريري، في المرحلة المقبلة.
ومن المنتظر أن تتوج القمة اللبنانية السورية اليوم، ببيان سياسي مشترك، على أن يتخللها غداء موسع يقيمه الرئيس بشار الأسد على شرف ضيفه اللبناني والوفد المرافق.
وفيما يعقد المجلس النيابي، اليوم، جلسة تشريعية عامة هي الثانية التي تعقد في ظل حكومة الرئيس سعد الحريري، بعد الجلسة الاولى في شباط الماضي، وعلى جدول أعمالها مجموعة من مشاريع القوانين والاقتراحات النيابية أبرزها، التي قدمها «اللقاء الديموقراطي» حول الحقوق المدنية للشعب الفلسطيني، شارف نقاش مشروع الموازنة العامة للسنة الحالية في مجلس الوزراء، على بلوغ عتباته الأخيرة، تمهيدًا لاحالته الى مجلس النواب لدرسه في لجنة المال والموازنة النيابية قبل اقراره في الهيئة العامة للمجلس، في جلسة قد تعقد أواخر تموز المقبل او في بداية شهر آب المقبل أي قبل نحو اربعة اشهر من انتهاء السنة المالية.
وامكن لمجلس الوزراء في الجلسة الماراتونية التي عقدها عصر امس واستمرت لأكثر من الحادية عشرة ليلا، ان ينجز كامل المواد القانونية، منهيا بذلك مسيرة طويلة من النقاش حول ابواب الانفاق والدين العام. وقرر عقد جلسة اخيرة بعد غد لبحث التعديلات التي تمّ الوصول اليها خلال النقاش، وايضا لبت امور عالقة وايجاد مخارج لها وأبرزها موضوع «السدود»، ليصار بعد ذلك الى وضع صياغة جديدة للمشروع تتولاها وزيرة المالية ريا الحسن، تراعي ملاحظات الوزراء، وتعرضها على مجلس الوزراء لتحال بعد قراءة اخيرة الى مجلس النواب.
واجمعت مصادر وزارية على توصيف الجلسة بـ«الهادئة رغم طول وقتها»، وردت استغراق هذا الوقت كله الى طرح مطالب اساتذة التعليم الثانوي المتعلقة بالدرجات السبع على مجلس الوزراء، وقد ارجئ البت بها الى وقت آخر، سيما بعد بروز تحفظات من جانب فريق في الحكومة كرر رفض البحث في هذا الموضوع تحت ضغط الابتزاز.
واشارت المصادر الى ان رئيس الجمهورية اكد على دراسة مطالب الاساتذة الا انه (تتمة المنشور ص 1)



حذر من المردود السلبي على الطلاب. ووافقه بذلك رئيس الحكومة.
واكدت المصادر ان نقاشا جرى على هامش الجلسة بين الحريري والوزير وائل ابو فاعور، حيث وعد رئيس الحكومة بأن يلتقي وفد الاساتذة الثانويين في وقت قريب، ويناقش معه «بروح ايجابية» المطالب التي يطرحها و«لكن من ضمن ما تسمح به امكانات الدولة المالية». كما شكل مجلس الوزراء لجنة برئاسة الرئيس الحريري لدراسة المطالب العمالية.
واشارت المصادر الى ان رئيس الجمهورية كان مصرا على الانتهاء من مشروع الموازنة في جلسة الامس، ومن هنا كان انكباب الوزراء على دراسة المواد وانجاز 77 مادة بعد دراستها مادة مادة بدءًا من المادة 53. ودار نقاش بين الوزيرة ريا الحسن ووزير الاتصالات شربل نحاس الذي اصرّ على العودة الى البحث في «فذلكة الموازنة» من اساسها على اعتبار ان امورا جديدة استجدت مع نقاش المشروع، وأيضا حول المادة المتعلقة بالسياسة المالية التي يحدد لها مشروع الحكومة هدفا وحيدا يتعلق بمعالجة موضوع الدين العام والحد منه تمهيدا لإطفائه، حيث اعتبر نحاس ان معالجة الدين هو هدف من اهداف السياسة المالية وليس الهدف الوحيد.
وساد اخذ ورد حول هذا الموضوع، ودخل الرئيس الحريري على خط الدفاع عن مضمون تلك المادة، وانتهى الأمر بالابقاء عليها كما وردت في المشروع، الا ان نحاس سجل تحفظه عليها.
وكانت جلسة مجلس الوزراء، قد عقدت في ظل استمرار السجال حول الموازنة وإنفاق مبلغ 11 مليار دولار من خارج القاعدة الاثني عشرية. وفي هذا السياق، ردت كتلة التنمية والتحرير التي يرأسها الرئيس نبيه بري على بيان وزارة المال الذي وجدت فيه الكتلة اقرارا صريحا بصرف المبالغ المذكورة وإقرارا بمخالفة الدستور والقوانين ببدعة جديدة اسمها الاعراف المالية، متناسين أن العرف يقوم عندما لا يكون هناك نص قانوني فكيف اذا كان دستوريا».
وبرز موقف للنائب وليد جنبلاط، من الموازنة، اكد فيه على «أهمية إقرار مبدأ شمولية الموازنة العامة، إلا أنه من المهم أيضا التوصل إلى مبدأ تحديد شمولية الهدر ومنافذه المتعددة، ووقف الزيادة المستمرة للنفقات كما تلحظها الموازنة كي لا نصل الى مرحلة مماثلة لليونان. فحبذا لو نستبدل سياسة الاستدانة المستمرة بسياسة وقف الهدر وتطبيق التقشف».






__________________
آخر مواضيعي

0 نجار: لم نتسلم مذكرات التوقيف
0 بأجواء ساخنة: انتخاب أشرف عبد الغفور نقيبا للفنانين المصريين
0 سوريا: ازدياد عدد المتظاهرين وانخفاض عدد القتلى
0 نشاطات
0 مسؤولو الاستخبارات الإسرائيلية يحذرون: العمليات إلى تزايد.. وتوصية بضرب إيران

Honey Girl غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اليوم أنتصرت سورية المقاومة.. علي إبراهيم-2 منتدى قمر لبنان العام 2 06-15-2011 09:05 AM
صلاة استسقاء لبنانية الجمعة المقبل Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 11-30-2010 05:54 PM
اجتماعات فنية لبنانية ـ سورية Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 09-27-2010 09:03 PM
حظك اليوم الجمعة Honey Girl عالم الابراج 6 06-19-2009 03:29 PM
مرهج في عين التينة: مصلحة لبنانية سورية لتعزيز دفاعهما Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 01-29-2009 09:57 AM


الساعة الآن 04:38 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
© جميع الحقوق محفوظة لمنتديات ليب مون قمر لبنان 2016.