مجدداً ... فضيحة أدوية فاسدة في مرفأ بيروت - منتديات ليب مون - موقع لبناني صور وأخبار لبنان
Loading...
اختر لونك المفضل


قديم 04-06-2010, 01:50 PM   #1
الـمشرفة الـعامة
 
الصورة الرمزية Honey Girl
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: حالياً.. هووون
المشاركات: 77,302
افتراضي مجدداً ... فضيحة أدوية فاسدة في مرفأ بيروت

في الوقت الذي ما زالت فيه باخرة القمح الأوكرانية التي صارت مموهة فجأة بعنوان «الأعلاف»، رابضة في مرفأ بيروت، بانتظار تقرير مخبري سيحدد اليوم، مصيرها ومصير المواد الفاسدة التي عثر عليها على متنها، كشفت مصادر جمركية رسمية واسعة الاطلاع لـ«السفير» انه تم توقيف شحنة أدوية فاسدة تم استيرادها من احدى الشركات الباكستانية، وقد مضى على وجودها في أحد «الكونتينرات» في مرفأ بيروت منذ مطلع شهر آذار الماضي، وسط محاولات متكررة للجهة المستوردة لادخالها الى الأسواق اللبنانية، خاصة وأنه كانت قد جرت محاولة سابقة لادخال الشحنة نفسها، ولكن تم كشف أمرها، الا أن الجهة المستوردة أعادت المحاولة.. وربما بعنوان أن المستورد هو «عميل جمركي» صار اسمه موجودا لدى معظم الجهات الرسمية المعنية.
وكشفت المصادر أن هذه الشحنة من الأدوية الفاسدة، قد مضى عليها شهر وهي موجودة تحت اشعة الشمس، في ظل حراسة أمنية، وذلك في انتظار صدور أمر قضائي يقضي بإعادتها الى بلد المنشأ، لكن الجهات المستوردة، وكما هي حال الباخرة الأوكرانية، تحاول ممارسة أوسع ضغط ممكن من أجل تأمين امرار الشحنة الفاسدة التي ستهدد حياة آلاف المواطنين.
وقالت المصادر ان ما يجري في مرفأ بيروت بات يحتاج الى وقفة رسمية «ذلك أنه من غير المعقول أن تكون الجهة المناطة بعملية التدقيق والرقابة هي الجهة التي تشرع ما يحصل من ادخال مواد غذائية وأدوية فاقدة للصلاحية، بدليل أنه لو لم تتحرك مخابرات الجيش اللبناني وبمتابعة دقيقة من قبل قائد الجيش العماد جان قهوجي، لكانت عملية افراغ حمولة الباخرة الأوكرانية قاب قوسين وأدنى».
وحذرت المصادر الجمركية «من عملية منظمة للإضرار بسمعة مرفأ بيروت الذي صار يعتبر على مستوى حركة «الترانزيت» في طليعة المرافئ العالمية».
واللافت للانتباه، أن الجهة التي استوردت شحنة القمح الفاسدة، لم تترك بابا رسميا أو أمنيا أو قضائيا الا وطرقته، ساعية الى نوع من غض النظر، وأحيانا عبر تقديم ملف يتضمن صورا مغايرة لما تم اكتشافه على متن الباخرة الأوكرانية، أو عبر القول أن الشحنة مسجلة رسميا تحت عنوان «القمح» للاستفادة من الدعم في بلد المنشأ «بينما هي في حقيقة الأمر أعلاف حيوانية» حسب افادة المستورد أمام الأجهزة القضائية!
يذكر أن الأجهزة القضائية والأمنية اللبنانية أقدمت على تنفيذ إجراء الحجر على الشحنة الفاسدة قبل أن يصار الى تفريغها كامل حمولتها في اهراءات مرفأ بيروت يوم الأربعاء المنصرم، بالرغم من سوء حالها الذي لا يجعلها حتى صالحة للاستهلاك الحيواني حسب وزارة الزراعة، علما أن مرور الباخرة الى المرافئ المصرية يعتبر أيضا مخالفة، وقد استوجب الأمر من وزير الزراعة حسين الحاج حسن طلب فتح تحقيق في قضية الشحنة الفاسدة لكشف هوية الجهة التي سمحت وبتت بتفريغها في مرفأ بيروت قبل خضوعها للتحاليل اللازمة، مشيراً الى أنه بصدد مراجعة ومتابعة الإجراءات التي يتم اتخاذها في المرفأ بالتنسيق مع وزراء النقل غازي العريضي والاقتصاد محمد الصفدي والمالية ريا الحسن.
من جهة ثانية، ومع انتهاء عطلة الفصح، تعود الملفات الداخلية الى حلبة النقاش، وتستأنف العجلة السياسية دورانها اعتباراً من اليوم، بوضع اللمسات التحضيرية النهائية على ملفات الزيارة المنتظرة لرئيس الحكومة سعد الحريري الى سوريا، حيث ستكون تلك الملفات محل متابعة في جلسة لمجلس الوزراء تعقد عصر اليوم في السرايا الحكومية.
ويحضر ملف التعيينات الادارية على مائدة العمل الحكومي في جلسة استثنائية لمجلس الوزراء تعقد عصر غد الاربعاء في القصر الجمهوري في بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية ميشال سليمان، بعيد عودته من زيارة قصيرة الى قطر يبدأها اليوم بناء على دعوة رسمية من أميرها الشيخ حمد من خليفة آل ثاني. فيما يسبق تلك الجلسة نهار اليوم نفسه دخول ملف الاتفاقية الامنية المرحلة الأخيرة من النقاش النيابي في لجنة الاعلام والاتصالات، بالتوازي مع انطلاق مشروع قانون الانتخابات البلدية والاختيارية في اللجان النيابية المشتركة، في مسيرة نقاش مفتوح وغير محددة بسقف زمني.
البلديات: «أمل» و«حزب الله»
يحسمان انتخاباتهما
على صعيد البلديات، تنطلق مسيرة اللجان النيابية المشتركة غداً، وتعقد اولى جلساتها في سياق رحلة «الالف جلسة وجلسة»، لدراسة مشروع القانون الجديد للبلديات واصلاحاته. وسط سعي دؤوب من قبل وزير الداخلية زياد بارود الى تأكيد جديّة قرار دعوة الهيئات الناخبة، وعزم وزارة الداخلية على اتمام العملية الانتخابية كما يجب، ووفق احكام أي قانون، سواء القانون الحالي الساري المفعول او تحت عنوان قانون مطعم باصلاحات، اذا ما قيض للجان النيابية ان تحقق شيئاً من هذا القبيل خلال الفترة المتبقية من المهلة حتى الثاني من ايار المقبل.
وفي اشارة لافتة تعكس الاستعداد الجدي للاستحقاق البلدي والاختياري، أعلن «حزب الله» وحركة «امل» انهما أنجزا في الساعات الماضية اتفاقهما بصورة شاملة حول البلديات المشتركة بينهما في جميع المناطق اللبنانية بدءاً من الجنوب الى البقاع والضاحية الجنوبية. وفي السياق ذاته اكدت مصادر اشتراكية دخول الحزب التقدمي الاشتراكي في مرحلة الاستعداد للانتخابات على قاعدة الحفاظ على الخصوصية وتحديداً في «البلدات المشتركة».
وعلم من مصادر «امل» و«حزب الله» ان الاجتماعات التي عقدت بين المعاون السياسي للامين العام لـ«حزب الله» الحاج حسين خليل والمعاون السياسي لرئيس مجلس النواب النائب علي حسن خليل، قد استعرضت الواقع البلدي على مستوى كل نقاط التواجد البلدي المشترك بينهما، وتم رسم كل القواعد والاسس والتفاصيل التي ستبنى عليها الانتخابات المقبلة.
وقالت إن الايام القليلة المقبلة ستشهد حركة مكثفة بين الفريقين على صعيد تأليف اللجان التفصيلية المشتركة في كل القرى والمدن المشتركة، على أن تعقد هذه اللجان اجتماعات في القريب العاجل، لوضع التصورات النهائية للمسار التوافقي بينهما، والذي تمّ التأكيد على ترجمته بلوائح ائتلافية مشتركة بينهما في كل لبنان.
ويعكس توافق «امل» و«حزب الله»، من ناحية ثانية، ان الشق الذي يعني الطرفين في الانتخابات البلدية والاختيارية قد بات محسوماً في الجنوب بشكل عام، وفي معظم البقاع والضاحية الجنوبية.
وكان الموضوع البلدي محل نقاش في اللقاء بين رئيس الحكومة سعد الحريري ورئيس تكتل الإصلاح والتغيير النائب ميشال عون في الرابية قبل ايام، ولم تفد اجواء اللقاء عن تقدم نوعي في النقاش، والنقطة الخلافية الاساس تبقى في بيروت، العالقة بين مطالبة عون بتقسيمها في مقابل رفض الحريري لهذا الطرح.
ولعل اللافت للانتباه في سياق السجال القائم حول مزايدة التأجيل والتعجيل، هو بروز تباين نيابي حول كيفية اجراء الانتخابات، بين فريق لا يرى موانع قانونية في إجرائها على اساس القانون القديم، وفريق يضم نواباً من الموالاة والمعارضة يتحدث عن وجود مخالفتين قانونيتين توجبان تعديل القانون الحالي قبل الانتخابات، الأولى في إجراء انتخابات على مراحل، وحجة هؤلاء أن القانون الحالي يوجب إجراءها في يوم واحد، والثانية تتعلق بتطبيق هيئة الإشراف على الانتخابات، التي يوجب القانون الحالي أيضاً اعتمادها.
إلا أن وزير الداخلية زياد بارود خالف هذا الكلام بشكل قاطع وقال لـ«السفير» إن الوزارة تسير في اتجاه الانتخابات، وقد تمّ تحديد أقلام الاقتراع.
اما في شأن اجراء الانتخابات فأكد بارود أن لا ضرورة لتعديل القانون الحالي للانتخابات، فالمادة 16 من قانون البلديات، تحيل إلى قانون الانتخابات النيابية ما لا يتعارض مع أحكام قانون الانتخابات اليلدية والاختيارية، والقانون 665ـ 97 بالنسبة الى الانتخابات البلدية والاختيارية حدّد بوضوح اربع مراحل للانتخابات.
وأوضح بارود ان اليوم الواحد هو للانتخابات النيابية حصراً. وقال: اليوم الواحد يستوجبه في الانتخابات النيابية الفعل ورد الفعل، بينما في البلديات لا توجد علاقة بين بلدية وأخرى، ولا تؤثر أي نتيجة بلدية على نتيجة بلدية أخرى، أي أن الدوائر الانتخابية مستقلة.
وشرح بارود بعض الفوارق، وقال: إجرائياً في الانتخابات النيابية كان لدينا نحو 5500 قلم، ولكن في الانتخابات البلدية لدينا 14 الف قلم بلدي واختياري، وكل من تلك الأقلام يتطلب تأمين رئيس قلم وكاتب، أي 28 الف موظف، ونحن بالكاد استطعنا ان نؤمن 11 الف موظف للانتخابات النيابية. واضافة الى ذلك، فإن الاقلام تتطلب تأمين عناصر حماية من جيش او قوى امن داخلي، وعلى الاقل عنصران لكل قلم، ما يعني اننا في حاجة الى نحو 28 الف عنصر فمن اين نأتي بتلك العناصر؟
وحول هيئة الاشراف على الانتخابات قال بارود: هذه الهيئة خاصة بالانتخابات النيابية. وثمة استحالة في اعتمادها كما هي في الانتخابات البلدية، فإذا ما اردنا ان نعتمد سقف الانفاق لكل مرشح والمحدد بـ 150 مليون ليرة، معنى ذلك اننا سنصل الى مبالغ خيالية بالنسبة الى المرشحين في الانتخابات البلدية، فعلى الاقل يجب ان نعتمد المنطق.
التعيينات: إقرار الآلية للتعيين التدريجي
من جهة ثانية، من المقرر ان يتصدى مجلس الوزراء لموضوع التعيينات الادارية في الجلسة التي سيعقدها برئاسة الرئيس سليمان في قصر بعبدا عصر غد الاربعاء، ورجح وزير التنمية الادارية محمد فنيش اقرار آلية التعيينات في مجلس الوزراء من دون اية تعقيدات او اعتراضات. فيما استبعدت مصادر وزارية الشروع في التعيينات في فترة قريبة مشيرة الى ان هذا الأمر قد يتطلب فترة اسابيع، وستسبقها خطة «تعيين متدرّج» يـُكلـّف بإعدادها وزير التنمية الادارية من قبل مجلس الوزراء، بحيث تشمل كل قطاع على حدة على أن تنطلق العملية اعتباراً من الشهر المقبل على أقل تقدير. ولم تستبعد تلك المصادر أن يستهلّ التعيين بالمحافظين والقائمقامين.
وفيما تحدثت معلومات عن تعيين مدير جديد لأمن الدولة في الايام القليلة المقبلة، الا ان ذلك يبقى رهن الموافقة على هذا التعيين، التي يفترض ان تعبر عتبة القصر الجمهوري.
وعلم ان وزير الداخلية زياد بارود قطع شوطاً لا بأس به في إعداد مشروع تعيين مجلس قيادة جديد لقوى الامن الداخلي، لعرضه على مجلس الوزراء في الوقت المناسب. الا ان مصادر متابعة لهذا الموضوع قالت لـ«السفير» إن حركة «امل» و«حزب الله» ابلغا المعنيين بهذا الملف رفضهما التغيير الجزئي في مجلس القيادة. وقرارهما في هذا الموضوع «إما ابقاء كل مجلس القيادة بكل الرتب واما تغيير كل مجلس القيادة بكل الرتب».
لجنة الإعلام:
جلسة حاسمة حول الاتفاقية
على صعيد آخر، تعقد اللجنة النيابية للاعلام والاتصالات جلسة وصفت بالحاسمة غداً الاربعاء حول الاتفاقية الامنية وما استجد في هذا الملف، لناحية انكشاف «الملحق الامني» ومحاولة تهريبه في مجلس الوزراء ، بالاضافة الى ما كشفه الامين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصرالله، عن مخاطر الاتفاقية والمفاهيم التي تلقن للعناصر المشاركة في الدورة التدريبية.
وقالت مصادر نيابية لـ«السفير»: ان الجلسة هي الاخيرة من حيث المبدأ الا اذا طرأ ما يستدعي مزيداً من الجلسات، في ضوء ما قد يتضمنه تقرير فني أنجزه وزير الاتصالات شربل نحاس وسيسلمه في الساعات المقبلة الى رئيس لجنة الاعلام النيابية النائب حسن فضل الله.
واوضحت ان التوجه في لجنة الاعلام ينحو الى اصدار توصية من اللجنة الى الحكومة بضرورة اعادة النظر في الاتفاقية واتخاذ القرار الصائب في شأنها اما الغاء واما تعديل جوهري بما ينزع منها الالغام التي تمس السيادة الوطنية وكرامة مؤسسة قوى الامن الداخلي.
واشارت المصادر الى دور اساسي في هذا المجال لرئيسي الجمهورية ميشال سليمان والحكومة سعد الحريري، التي تحدثت مصادر وزارية عن تعهده امام مجلس الوزراء مؤخراً بأخذ الموضوع على عاتقه ومحاولة ايجاد المعالجة الجدية والجذرية اللازمة لهذه الاتفاقية






__________________
آخر مواضيعي

0 بالتدليك وجهك أجمل وبشرتك شابة دون عمليات
0 نداء للشباب العربي عبر «فايسبوك»
0 الحص: لبنان مهدد بالتعتيم فأين الحكومة؟
0 حفل موسيقي الليلة في الجميزة لتأمين كلفة سفينة إلى غزة
0 اليوم العالمي للتوعية من الألغام

Honey Girl غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-06-2010, 01:52 PM   #2
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية delara
تاريخ التسجيل: Feb 2010
المشاركات: 3,225
افتراضي

ميرسي صديقتي على طرح الموضوع
آخر مواضيعي

0 نكت 2011 قبل ان تخرج الى الاسوا
0 صور جديدة احمد السقا بيحنن عن جد
0 هيلاري داف تدخل القفص الذهبي .. صور
0 في المقهى
0 دموعي صارت حروفي

delara غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-06-2010, 03:12 PM   #3
الـمشرفة الـعامة
 
الصورة الرمزية Honey Girl
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: حالياً.. هووون
المشاركات: 77,302
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة delara مشاهدة المشاركة
ميرسي صديقتي على طرح الموضوع
هلا وغلا نورت الموضوع


__________________
آخر مواضيعي

0 تحذير لجميع مستخدمي الانترنت , فيروسات مدمرة
0 مغدوشة تتحضر لإطلاق مهرجان كروم الشمس
0 الفنانة رزان مغربي : هيفاء وهبي لا تشغلني
0 ما الذى يثير مخاوف و قلق كل انسان من برجه
0 سجناء «رومية» يضربون عن الطعام

Honey Girl غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تراجع حركة البواخر في مرفأ بيروت Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 05-11-2011 08:49 PM
إنجاز هيكلية مرفأ بيروت Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 03-19-2011 01:43 PM
تراجع عدد البواخر في مرفأ بيروت بنسبة 4,59 % Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 02-15-2011 08:06 PM
الرجوب في بيروت مجدداً Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 1 08-03-2010 12:29 PM
السجن لتاجر أدوية فاسدة ومستحضرات مقلّدة Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 07-15-2010 08:12 PM


الساعة الآن 02:29 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
© جميع الحقوق محفوظة لمنتديات ليب مون قمر لبنان 2016.