طائرة إثيوبية تسقط في البحر بعد دقائق من إقلاعها من مطار بيروت... - منتديات ليب مون - موقع لبناني صور وأخبار لبنان
Loading...
اختر لونك المفضل


قديم 01-26-2010, 12:14 PM   #1
الـمشرفة الـعامة
 
الصورة الرمزية Honey Girl
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: حالياً.. هووون
المشاركات: 77,302
افتراضي طائرة إثيوبية تسقط في البحر بعد دقائق من إقلاعها من مطار بيروت...

تضارب في أرقام الضحايا وجنسياتهم.. والسلطات اللبنانية تستكمل عمليات البحث بمؤازرة خبراء ومعدات من الخارج
طائرة إثيوبية تسقط في البحر بعد دقائق من إقلاعها من مطار بيروت... فتنثر اللوعة عبر القارات


طائرة تحلق فوق بيروت بعد ساعات على سقوط الطائرة الأثيوبية



الفاجعة.. في أصعب مشاهدها



تتفرج على صورة قريبات لها في المستشفى الحكومي


عندما صعد تسعون شخصاً على متن طائرة الخطوط الجوية الإثيوبية، ليل أمس الأول، ركاباً وطاقماً جوياً، من مختلف الجنسيات، كانت لكل منهم مخططات مهنية وأسرية ووجهة.. كانت لكل منهم عائلة تنتظره، ومشاريع وأحلام، إما في لبنان، أو في المدينة التي يسافر إليها.. لكن العاصفة التي ألمّت بلبنان قطعت الطريق على بقية من قصص وحيوات، فانتهت بهم أقدارهم، موحّدة، فجر أمس، في أعماق بحر بيروت. وتوحّدت أيضاً قلوب أحبتهم، من مختلف الجنسيات والأعراق، في التفجّع عليهم، والصلاة من أجل بارقة أمل، ولو مستحيلة، ببقاء حبيبة أو حبيب على قيد الحياة..
كان يوما طويلا من الانتظار ومن الدموع والصدمات التي نالت من آباء وأمهات وأبناء، وأزواج وزوجات، وأقارب وأصدقاء. كان يوما طويلا في بيروت وعدد من المناطق اللبنانية، طويلا في إثيوبيا، ودول عربية وغربية اقتنص الحادث مواطنين منها. ومع رزوح لبنان تحت مأساة إنسانية وقعت في بحره، انطلاقاً من أرضه، فقد تبين أن الآلام، البعيدة من السياسة، تقارب بين المسؤولين والإدارات اللبنانية، فتتلاشى الانقسامات، ويتضامن المواطنون بكل ما يستطيعون.. لكن المأساة ، كشفت في الوقت نفسه، على الرغم من الجهد الرسمي والمدني المبذول، ضعفاً في التنسيق وربما في معرفة إدارة أزمات من هذا النوع، بدءاً من التضارب الذي برز في الأرقام وتفنيد جنسيات الضحايا، وصولاً إلى اختلافات في سرد الاختلالات التقنية التي مرّت بها الطائرة المنكوبة قبل غرقها في البحر، ولو أن جميع الأطراف الرسمية المعنية أجمعت على استبعاد احتمال أي عمل تخريبي أو ارهابي.
واعتبر رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان أن الإرهاب ليس محتملاً كمسبب، وأن هذه ليست عملية تخريبية.
وفي التفاصيل أن طائرة تابعة للخطوط الجوية الإثيوبية سقطت، بعيد الثانية والنصف من فجر أمس، بالقرب من الساحل اللبناني، وتحديداً غربي بلدة الناعمة (12 كيلومترا جنوبي المطار) وعلى بعد ثلاثة كيلومترات ونصف من الشاطئ، وكان على متنها 90 شخصاً. وقد نشب حريق في الطائرة، بعد دقائق من إقلاعها من مطار بيروت، وبدأت على الفور أعمال البحث عن ناجين وسط أحوال جوية سيئة للغاية.
لم يعرف سبب الحادث على الفور، في حين اختفت الطائرة عن شاشات الرادار بعد نحو خمس دقائق من إقلاعها (الساعة الثانية و37 دقيقة صباحاً بتوقيت بيروت)، فيما كانت أحوال جوية عاصفة قد سيطرت على لبنان منذ ليل الأحد الماضي.
وقد تلقت قيادة الجيش خبر الحادث، قرابة الثالثة صباحاً، مع ترجيح إصابة الطائرة بصاعقة نتيجة دخولها عاصفة رعدية، ما أدى إلى اشتعال جزء منها، فهوت بسرعة وهي مشتعلة في البحر وتناثرت قطعاً في المياه.
وقد أقلعت طائرة «بوينغ 737 – 800» في الرحلة التي حملت الرقم 409، من مطار بيروت الدولي متجهة إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، بحسب وزير الأشغال والنقل غازي العريضي، علماً بأن الطائرة الإثيوبية كانت قد وصلت إلى مطار بيروت في وقت سابق ليل أمس الأول.
تضارب الأرقام
وكان لافتاً للانتباه أمس تضارب الأرقام والتفاصيل، الصادرة عن مختلف المرجعيات المعنية بالحادث، حول عدد أفراد طاقم الطائرة والركاب وتوزعهم بحسب الجنسيات.
فقد أوضح العريضي أن «الطائرة كانت تقل 90 شخصاً: 83 راكباً، إضافة إلى طاقمها المؤلف من سبعة أشخاص». وفنّد العريضي جنسيات الركاب على النحو التالي، وهم: 54 لبنانياً، 22 إثيوبياً، عراقي واحد، سوري واحد، كندي واحد من أصل لبناني، روسية واحدة من أصل لبناني، فرنسية واحدة، وبريطانيان اثنان من أصل لبناني».
فيما أشارت الخطوط الجوية الاثيوبية الى أن 90 شخصاً، هم 82 راكباً وثمانية من أفراد الطاقم، كانوا على متن الطائرة لدى سقوطها، من دون تقديم تفاصيل عن جنسيات هؤلاء. كما أرسلت الخطوط الجوية الإثيوبية، إلى رئيس مجلس إدارة المدير العام للـ «ميدل إيست» محمد الحوت، لائحة بعدد الركاب ووجهاتهم على متن الطائرة المنكوبة، وتظهر اللائحة وجود 82 راكباً، وشخصين في قمرة القيادة وستة أشخاص كطاقم ضيافة، وشخص واحد كطاقم إضافي، ما يجعل إجمالي عدد الأشخاص على متن الطائرة 91 شخصاً (من دون أن يتضح إن كان الشخص الإضافي قد صعد إلى الطائرة أم لا).
أما وزير الدفاع اللبناني، الياس المر، فقال إن «عدد الركاب الرسمي 90 شخصاً، منهم 45 لبنانياً، 20 إثيوبياً، فرنسي واحد، بريطانيان اثنان، تركي، سوري، أردني، وشخص افريقي»، من دون أن يحدد جنسية هذا الأخير.
ومن بين الركاب عقيلة السفير الفرنسي في لبنان دوني بيتون، مارلا سانشيز بيتون، وكانت متوجهة إلى إحدى الدول الافريقية لحضور مؤتمر دولي باعتبارها مترجمة دولية.
الضحايا
الرقم الرسمي لعدد القتلى كان حتى مساء أمس 14، على اعتبار أنه عدد الجثث التي وصلت إلى مستشفى بيروت الحكومي. أما الرقم الذي أعلن سابقاً وهو 20 قتيلاً، فهو لعدد الجثث التي انتشلت من البحر. وقد تقرر اعتماد عدد الضحايا الذين تصل جثثهم إلى المستشفى، والاستمرار في اعتبار الآخرين في عداد المفقودين إلى حين انقضاء فترة 72 ساعة.
ولعل القاسم المشترك بين ركاب الطائرة المنكوبة هو أنهم يسعون وراء لقمة العيش، ومن أجلها يأتون (أو يأتين) من إثيوبيا إلى لبنان، ويرحلون من لبنان إلى مختلف الدول الافريقية، لا سيما إن إثيوبيا تشكل محطة أساسية لمتابعة رحلات سفر إلى دول افريقية عدة. وهنا قاسم مشترك آخر، فمعظم المسافرين الذين أصبحوا الآن مفقودين، يعرفون بعضهم البعض، وكذلك عائلاتهم. فاللبنانيون منهم والأجانب يفتحون طريق الاغتراب أمام بعـضهم البعض، من وإلى لبنان على أمل تحصيل معيشة أفضل.
وفي بيروت، انتشر أهالي الركاب وأصدقاؤهم على الشاطئ، بالقرب من موقع الحادث، كما في المطار ومستشفى بيروت الحكومي، في انتظار أنباء عن المفقودين أو جثثهم، وإن ظل يحدوهم الأمل، لفترة طويلة، في نجاة من يقلقون عليهم. وعرف من بين الضحايا طفلان لبنانيان، وبعض من أتوا من مغترباتهم على حين غرّة لدفن أحبّة. وبين الأهالي من أصيب بانهيار عصبي أو حالة إغماء، فيما صبّ البعض الآخر غضبه على المسؤولين اللبنانيين ربما لأنه لم يجد من يلومه على مأساة تسببت بها الأحوال الجوية في المقام الأول، ولعل ذلك هو ما دفع بوزارة الصحة إلى تخصيص دعم نفسي متخصص للأهالي المفجوعين.
وعلى امتداد النهار الطويل، توالت الصور الصحافية للحطام الذي لفظته الأمواج على الشاطئ، فظهرت ألعاب الأطفال، وأكياس الحلوى وعلب الأطعمة، كأنها «شواهد» على أصحابها الذين تنتشل أجسادهم من عرض البحر.
الحكومة والخبراء
وقال العريضي إنه تم على الفور تشكيل لجنة تحقيق تضم خبراء مختصين من بينهم مكتب التحقيق الفرنسي المختص بهذا النوع من الحوادث»، مضيفاً أن «التواصل استمر بضع دقائق بين برج المراقبة وقائد الطائرة لمساعدته على تحديد المسارات المطلوبة ثم انقطع الاتصال واختفت الطائرة عن شاشات الرادار».
وأورد الجيش اللبناني في تصريح ان حريقاً نشب في الطائرة بعد وقت قصير من إقلاعها. وقالت قيادة الجيش إن الطائرة «شوهدت والنيران تندلع فيها، ثم ما لبثت أن سقطت في البحر». وجاء في بيان صادر عن مديرية التوجيه أنه «على الفور، تدخلت وحدات تابعة لكل من القوات البحرية والقوات الجوية اللبنانية وفوج مغاوير البحر بمؤازرة طوافات وزوارق بحرية تابعة لقوات الأمم المتحدة الموقتة (يونيفيل) في لبنان». أضاف البيان أن «القوى المذكورة تستمر في عمليات الإغاثة والإنقاذ، فيما تقوم وحدات أخرى بتفتيش الشاطئ».
وإذ أعلنت الحكومة اللبنانية الحداد الرسمي أمس، زار رئيس الحكومة سعد الحريري المطار، ومعه عدد من الوزراء المعنيين بمتابعة فصول المأساة، لمواساة أقارب ركاب الطائرة الذين كانوا ينتظرون في ذهول أي معلومات تفيد بالعثور على ناجين، وكان بعضهم غاضباً بسبب السماح للطائرة بالإقلاع في هذه الأحوال الجوية السيئة، في حين أكد وزير الخارجية والمغتربين علي الشامي أن «وزارة الخارجية والمغتربين تتابع هذه الكارثة الإنسانية وقد شكلت لهذا الغرض لجنة طوارئ برئاسة المدير العام للمغتربين هيثم جمعة». وأقفل مجلس النواب حداداً، وتأجلت جلسة مجلس النواب التي كانت مقررة أمس.
ومساء، ترأس الحريري في السرايا الكبيرة، اجتماعاً وزارياً أمنياً قضائياً، حضره وزراء الدفاع الياس المر، والصحة محمد جواد خليفة، والخارجية علي الشامي، والأشغال غازي العريضي، والإعلام طارق متري، والداخلية زياد بارود، والمدعي العام للتمييز القاضي سعيد ميرزا، وقائد الجيش العماد جان قهوجي، الأمين العام لمجلس الوزراء الدكتور سهيل بوجي، المدير العام لقوى الأمن الداخلي اللواء أشرف ريفي، الأمين العام للهيئة العليا للاغاثة اللواء يحيى رعد، المدير العام للدفاع المدني العميد درويش حبيقة، المدير العام للطيران المدني حمدي شوق، رئيس الصليب الأحمر سامي الدحداح ونائبه وليد كبي والمستشار فادي فواز.
وخصص الاجتماع لعرض آخر المعلومات المتعلقة بحادثة الطائرة، والجهود المبذولة في عمليات الإنقاذ، والتنسيق بين مختلف الإدارات المعنية على هذا الصعيد.
عمليات البحث
وعقد نائب رئيس الحكومة وزير الدفاع، الياس المر، مؤتمراً صحافياً بعد ظهر أمس، قال فيه إن «مهمة البحث مستمرة، ولا توقيت لها، للبحث عن أي شخص قد يكون على قيد الحياة أو غرق»، مشدداً على أنه لا يفقد الأمل بالعثور على ناجين إلا بعد مرور 72 ساعة على الأقل على تحطم الطائرة.
أضاف المر إن هبوط الليل «يجعل المهمة أصعب»، وإن «هناك قوة ستصل عند الرابعة (من مساء أمس)، وهي سفينة أميركية متخصصة وعليها معدات خاصة وغطاسون للمشاركة في عملية الإنقاذ ليلاً».
وأشار المر إلى «أن هناك حوالى 20 شخصاً توفوا في الحادثة حتى الآن (عصر أمس) وما زالت مراكب الجيش تنقل الجثث المنتشلة من البحر. نأمل أن تتعزز عمليات البحث مع وصول المساعدات الأميركية والفرنسية». وأكد أن «ما قاله الرئيس سليمان صباحاً يشكل المعلومات المتوفرة، ولا دلائل على عمل تخريبي، ومبدئياً عامل الطقس هو المسبب في الحادث».
وقال: «نقلت كل أجزاء الطائرة المنتشلة إلى أحد المراكز العسكرية، وستسلم الى مديرية الطيران المدني لترسلها إلى المختبرات المتعاقد معها في الخارج ليتم فحصها مع الصندوق الأسود والتسجيلات».
ولفت مسؤول في فرق الإنقاذ، طلب عدم الكشف عن هويته، إلى أن «غالبية الجثث التي تم العثور عليها مقطعة الأوصال ومنها جثة أحد الأطفال». وفيما ذكر شهود عيان أن الطائرة تحولت إلى كرة نار قبل سقوطها، أشار مصدر في غرفة عمليات وزارة الدفاع إلى أن الطائرة «انقسمت بعد دقائق قليلة من إقلاعها إلى أربعة أقسام ثم هوت في البحر»، من دون أن يعطي تفاصيل إضافية عن السبب، مضيفاً أن لجنة تحقيق تعمل على تحديده. وأوضح أن «حطام الطائرة موجود على عمق 50 متراً».
وستقوم طائرة أميركية تابعة للأسطول السادس بالمساعدة في البحث عن المفقودين وفق مصدر في غرفة عمليات وزارة الدفاع أشار إلى أنها «من طراز بي-3 ذات الاستشعار الحراري للكشف عن ناجين وتسهيل العثور على جثث». كما ستساهم مروحية بريطانية وطائرة فرنسية في أعمال البحث وفق سفارتي هاتين الدولتين في بيروت. وقالت شركة «بوينغ» انها تنسق مع المجلس الوطني الأميركي لسلامة النقل لمساعدة السلطات اللبنانية في التحقيق. كما وصل إلى بيروت، عصر أمس، خبيرا إنقاذ بحريان من الجنسيتين اليونانية والبريطانية، وهما آتيان من لارنكا - قبرص على متن طائرة خاصة، للمساهمة في متابعة عمليات الإنقاذ والبحث عن الضحايا والمفقودين.
وكانت السلطات القبرصية قد أرسلت، عند السادسة من صباح أمس، بناء على طلب من قوات «اليونيفيل»، طائرة مروحية للمساعدة في عمليات البحث عن الضحايا وانتشال الجثث. وبناء على اتصال أجرته المديرية العامة للطيران المدني مع السلطات القبرصية للمساعدة في عملية بحث معمّقة، أجابت الأخيرة بأنها لا تملك مثل هذه الإمكانات لكنها أمّنت للسلطات اللبنانية اتصالاً مع شركة EDT لإدارة السفن المتخصصة في عمليات البحث في أعماق البحار. وفعلاً تم الاتصال بالشركة التي تستطلع إمكانية مساعدة السلطات اللبنانية.






__________________
آخر مواضيعي

0 شاهدوا صور جمال شروق الشمس على كوكب المريخ !
0 اللبنانية لاميتا : طلقت عرض الأزياء !!
0 up 2 date برنامج علمي عبر «المنار»
0 مرحلة ما بعد مبارك... أصعب مما قبلها
0 اليـوم الثالـث مـن امتحانـات شـهادة «المتوسـطة»:

Honey Girl غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-26-2010, 12:15 PM   #2
الـمشرفة الـعامة
 
الصورة الرمزية Honey Girl
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: حالياً.. هووون
المشاركات: 77,302
افتراضي

حركة الملاحة
من جهة ثانية، لم تتأثر حركة الملاحة الجوية في مطار رفيق الحريري الدولي في بيروت بكارثة سقوط الطائرة الأثيوبية، فاستمرت حركتا إقلاع وهبوط الطائرات على طبيعتها، دون أي تغيير في مواعيد الرحلات.
من جهته، أشار المدير العام للطيران المدني، حمدي شوق، إلى أن الحادث المؤسف الذي أصاب الطائرة الإثيوبية لن تكون له تداعيات على حركة النقل الجوي، معتبراً أن مطار بيروت لا يتحمل أي مسؤولية فنية أو تقنية بخصوص الحادثة التي، كما قال، هي الأولى من نوعها في لبنان باعتبارها ناجمة عن أسباب تقنية وليس عن حالة أمنية أو عسكرية.
الخطوط الجوية الإثيوبية
أعرب عدد من الدول عن تضامنه مع لبنان وأهالي الضحايا في هذا المصاب، وتقدمت كل من سوريا وفلسطين والأردن وتونس وإيران والاتحاد الأوروبي بتعازيها. كما أعلن المتحدث باسم البيت الأبيض، روبرت غيبس، أن حزناً بالغاً ينتاب إدراة الرئيس باراك أوباما لمقتل ركاب الطائرة الإثيوبية وأن صلواتها وأفكارها تتجه إلى ذويهم.
وأعلنت الحكومة الإثيوبية الحداد الوطني، وأعربت عن الأسف البالغ لوقوع الحادث الذي أسفر عن سقوط ضحايا من الإثيوبيين و«الأجانب»، متقدمة بالتعازي لأسرهم وذويهم جميعاً. كما شكر المكتب الحكومة اللبنانية، وقوات «اليونيفيل»، على الجهود المبذولة في عمليات البحث والإنقاذ. وتعهد رئيس الوزراء الإثيوبي، ميليس زيناوي، بالكشف عن تفاصيل الحادث وإطلاع الجمهور على آخر تطوراته فور توافرها.
وكانت الخطوط الجوية الإثيوبية قد أرسلت، أمس، فريق محققين إلى لبنان لتحديد أسباب الحادث، بينما استبعدت الحكومة الإثيوبية فرضية الاعتداء الإرهابي. وأوضحت الخطوط الجوية الإثيوبية، التي تأسست في العام 1946، ان فريق المحققين يتألف من 14 شخصاً يعملون في وزارة الطوارئ والخدمات الطبية وقسم الصيانة التابع للشركة كما وإدارة الطيران المدني، ويضم الفريق أيضاً مسؤول السلامة في الشركة. من جهته، شدد المتحدث باسم الحكومة الإثيوبية شيميلس كمال على أنه ما من دليل يشير إلى فرضية حصول اعتداء إرهابي، مضيفاً: «لم نتلق أي تهديد من أي مجموعة إرهابية» وأن «حريقاً شب على ما يبدو في الطائرة بعد خمس دقائق من إقلاعها».
وقال الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الإثيوبية، غيرما وايكي، للصحافيين في أديس أبابا، انه لا معلومات واضحة لديه حول مصير الركاب أو مسبب الحادث، مضيفاً ان «حوادث الطيران التي تنجم عن أخطاء في قيادة الطائرة أو في الصيانة لا وجود لها في تاريخ الشركة».
وبحسب وياكي فإن أي عطل ميكانيكي لم يتم التبليغ عنه خلال الكشف الروتيني في أديس أبابا، أو عند الإقلاع في بيروت، مضيفاً ان فريقاً من ثمانية أشخاص يعملون في شركة «بلايك ايمرجنسي سيرفيسز» البريطانية الخاصة سيقيم مركزاً لمساعدة أسر ضحايا الحادث.
وقال إن الطائرة مصنوعة في العام 2002، وخضعت لآخر عملية صيانة في 25 كانون الأول الماضي، وقد نجحت في عملية الكشف التقني، علماً بأنها مستأجرة في أيلول الماضي من CIT Aerospace.
والخطوط الجوية الأثيوبية المملوكة من قبل الدولة لاعب رئيسي في حركة النقل الجوي الدولية في إفريقيا، وقامت مؤخراً بتوسيع شبكتها الآسيوية. وتقول الشركة إنها تسير رحلات جوية منتظمة إلى لبنان يستقلها رجال أعمال ومئات من الإثيوبيين. وقالت مصادر لبنانية إن بعض الركاب كانوا في طريقهم الى أنغولا. ويوم الجمعة الماضي أعلنت الشركة عن طلبية لشراء عشر طائرات بوينغ 737-800 من الجيل الجديد، بمبلغ قدره 767 مليون دولار.
وتعتبر طائرة «بوينغ 737» من أكثر الطائرات المتمتعة بمواصفات السلامة، وهي موضوعة في الخدمة الجوية منذ ستينيات القرن الماضي، وما زالت من أكثر الطائرات المسيرّة اليوم للرحلات القصيرة والمتوسطة.
ومع ذلك، ارتبطت 737، خلال الأعوام الخمسة عشر الأخيرة، بعدد من الحوادث التي سببها خلل في صمام موجّه الدفة، ما يؤدي إلى فصل الدفّة عن سيطرة الطيّار. وقد اعتبرت المشكلة محلولة عندما طلب من مشغلي «بوينغ 737» (الطراز الأقدم) إجراء عمليات تفتيش وتحديث لأنظمة التحكم الدقيقة والمسيّرة للدفة.
وفي شباط 2009، سقطت طائرة بوينغ 737 – 800، تابعة لشركة الطيران التركية قبيل هبوطها على مدرج مطار أمستردام، فقتل في الحادث تسعة أشخاص، وقال المحققون الهولنديون إن سبب الحادث يعود إلى خطأ في قراءة مؤشر الارتفاع. ولطالما عرفت شركة الطيران الإثيوبية بسمعة جيدة في نوعية الخدمة، لا سيما بالمقارنة مع شركات الطيران الإفريقية الأخرى، إذ لم يسجّل سوى حادثي تحطّم خلال أكثر من عشرين عاماً. ففي تشرين الثاني 1996، سقطت طائرة مخطوفة، تابعة للشركة الإثيوبية، قرب جزر القمر في المحيط الهندي عندما نفد منها الفيول، ما أدى إلى مقتل 126 شخصاً من أصل 175 كانوا على متن الطائرة. وكانت هذه الطائرة قد أقلعت لتوها من أديس أبابا عندما اقتحم ثلاثة خاطفين قمرة القيادة وأصروا على تغيير وجهة الطائرة من نيروبي إلى أستراليا. وفي العام 1988، سقطت طائرة تابعة للشركة الإثيوبية بعد فترة قصيرة من إقلاعها، عندما ارتطمت بسرب طيور، فقتل 31 شخصاً من أصل 104 أشخاص كانوا على متنها.

ضحـايـا الكـارثـة

حتى ساعات متأخرة من يوم أمس لم تكن قد اكتملت لائحة أسماء ضحايا الطائرة الأثيوبية. عرف منهم 54 لبنانياً و22 أثيوبياً وبريطاني وسوري وعراقي وفرنسية هي زوجة السفير الفرنسي في لبنان مارلا سانشيز بياتون. بالإضافة إلى طاقم الطائرة المؤلف من كابتنين وستة مضيفين وموظف. وقد تبين أن 32 راكباً على متن الطائرة كانوا متوجهين إلى أديس ابابا، وواحدا إلى جيبوتي، واثنين الى دار السلام، وثمانية إلى برازافيل، وأربعة إلى كينشاسا، وواحدا إلى باماكو، وواحدا إلى غوالا، وأحد عشر إلى ليبرفيل، وخمسة عشر إلى لاوندا، وثلاثة إلى فورتلامي، وثلاثة إلى لوساكا، وواحدا إلى أندوفر. في حين لم تتأكد السفارة التركية من معلومات وردتها عن وجود تركي على متن الطائرة.
وعرف من الضحايا اللبنانيين:
1- حنا نخول كريدي 26/6/1987
2- حيدر حسن مرجي 7/11/1976 (زبدين)
3- علي يوسف جابر 2/4/1967
4- علي احمد جابر 5/8/1969
5- عباس محمد جابر 13/7/1977 (كفر جوز)
6- محمد مصطفى بزوني 5/9/1970 (العبّاسية)
7- خليل ابراهيم صالح 5/9/1961 (العباسية)
8- حسن عدنان كريك 25/1/1984 (عيتا الشعب)
9- سعيد عبد الحسن زهر 5/10/1984 (حاريص)
10- حسين علي فرحات 25/1/1966 (برعشيت)
11- محمد حسن كريك 14/10/2006
12- علي سهيل ياغي 28/6/1973 (بعلبك)
13- روان حسن وزنه 27/6/1990
14- باسم قاسم خزعل 10/3/1974 (عيناتا)
15- هيفا احمد وزنه 25/10/1967
16- علي احمد تاج الدين 3/4/1979 (حناويه)
17- تنال عبد الله فردون 1/2/1952 (العباسية)
18- مصطفى هيثم ارناؤوط 16/9/1986 (تولا)
19- فؤاد محمود اللقيس 25/8/1946
20- محمد كمال عكوش 23/12/1983
21- طوني الياس الزاخم 18/6/1976
22- حمزه علي جعفر 31/5/1985 (ياطر)
23- حسن محمد عيساوي 22/11/1951 (جويّا)
24 - حسن كمال ابراهيم 13/12/1973 (عيناتا)
25- غسان ابراهيم قاطرجي 15/12/1964
26- هيفاء ابراهيم الفران 25/9/1965 (تولا)
27- حسين يوسف حاج علي 26/7/1968
28- فارس رشيد ذبيان 28/9/1955
29- فريد سعد موسى 3/6/1966
30- محمد علي قاطبي 27/12/1989 (كفر جوز)
31- ياسر يوسف مهدي 25/8/1985 (دير قانون – رأس العين)
32- أنيس مصطفى صفا 1941
33- حسين موسى بركات 16/12/1983 (زبقين)
34- أنطوان توفيق الحايك 30/5/1965
35-الياس انطونيوس رفيع 29/5/1959
36- طارق جورج بركات 21/10/1971
37- خليل ناجي الخازن 20/6/1967 (غدير)
38- رنا يوسف الحركة 1/2/1980 (جويا)
39- محمد عبد الحسين الحاج 24/1/1957 (جويا)
40- جوليا محمد الحاج 2/8/2007 (جويا)
41- حسين كمال حايك 15/11/1977
42- عبد مسعود الفغالي 22/4/1965
43- زياد نعيم قصيفي 5/10/1974 (جبيل)
44-رضا علي مستوكردي 31/3/1968 (البازورية)
45- البير جرجي عسال 4/11/1959 (البترون)
46- عماد احمد حاذر 13/5/1980
47- فؤاد محمد جابر 6/5/1957 (كفر جوز)
48- خليل محمد مدني 1/12/1968 (دير قانون- رأس العين)
49- حسن محمد عبد الحسن تاج الدين 15/8/1960 (حناويه)
50- ياسر عبد الحسين اسماعيل 1/4/1973
51- جمال علي خاتون 5/11/1973 (جويّا)
52- عفيف كرشت (لبناني - بريطاني)29/4/1954 (حناويه)
53- عباس حويلي (لبناني -كندي) 2/11/1945 (العباسية)
54- آنا محمد عبس (لبنانية - روسي)23/1/1973
وعلم من الضحايا الأثيوبيين:
55- تيغيست والده مريم Tigist Wolde Mariam
56ـ اهرنيش ميغيرسا Baharnesh Megersa
57- أداييس ابيرا ديميز Adais Abera Demise
58- ووينشيت مينغيستو ميلاكو Woinshet Mengistu Melaku
59- ايتينيش ادماسي Etenesh Admasie
60- الصابيت تيلاهوم هادتيماريا Elsabet Tilahum Hadtemaria
61- المنيش تيكله Almnesh Tekle
62- هاني جيبري جيمبيزو Hani Gebre Gembezo
63- تيغيست شيكور هاجنا Tigist Shikur Hajana
64-ازيب بيتره كيبيده Azeb Betre Kebede
65-ايناليه تيسيما Aynaleh Tessema
66-سيبله اجيزك Seble Agezc
67-ييكما محمد Yikma Mohamed
68-سلام زيغدايا Selam Zigdaya
69-شيتو نوري Shitu Nuri
70-اسكاليش سوبوكا Askalech Soboka
71-تيغيست انورا Tigist Anura
72-لاكيش زيليكه Lakech Zeleke
73-ميكيا سيرور Mekiya Sirur
74-اييفوس علي دست Eyevus Aleh Dest
75-ميسيلو بيشا Meselu Beshah
76- رحيل تاديسي Rahel Tedese
ومن جنسيات أخرى:
77- محمد عبد الرحمن ساعي (سوري)
78- أكرم جاسم محمد (عراقي)
79- ماريا سانشيز بياتون (فرنسية زوجة السفير الفرنسي في لبنان) Maria Sanchez Pietton
80- كيفين غرانغور (بريطاني) Kevin Grangur

(أكدت الخارجية البريطانية أن شخصين يحملان الجنسية البريطانية كانا على متن الطائرة الأثيوبية التي تحطمت إلا أنها لن تصدر أي تفاصيل عنهما قبل ابلاغ عائلتيهما).

207326ـ71
وضعت وزارة الصحة بتصرّف أهل ضحايا الطائرة الأثيوبية خطّاً ساخناً للإجابة عن أسئلتهم أو للاستفادة من أية معلومات لديهم. وهو مخصص لهم دون غيرهم من المواطنين أو المرضى وهو:
207326ـ71

1701
طلبت قيادة الجيش من المواطنين وجوب عدم لمس أو نقل أي جسم يعود للطائرة المنكوبة، وإفادة أقرب مركز عسكري أو أمني عنه، وذلك تحت طائلة المسؤولية. ويمكن لمن يلاحظ وجود أي جسم مريب في البحر أو عند الشاطئ الاتصال على الرقم 1701 موزع وزارة الدفاع الوطني ـ غرفة العمليات.
__________________
آخر مواضيعي

0 شيز كيك بالفرن
0 لقاء مفتوح مع سمير القنطار
0 أفعال الرجل التى تغضب المرأة من برجها؟
0 نجوى كرم ” كليب شو هالليلة ” .. وتغني مع بريتني سبيرز اواخر الشهر الجاري
0 اكتشاف علميّ يعزّز احتمال وجود أشكال أخرى للحياة

Honey Girl غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-26-2010, 02:18 PM   #3
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية al.ghali
تاريخ التسجيل: Aug 2009
الدولة: لبنان - بيروت
المشاركات: 8,352
افتراضي

شكرا عالخبر
دمت بخير
__________________
من عمل مثقال ذرة خيرا يره ومن عمل مثقال ذرة شر يره
آخر مواضيعي

0 احم أسرارك بكلمة سر بحاجة لـ17 ألف سنة للاختراق
0 لغة الورود
0 ملف العناية بالبشرة
0 الى عشاق السيارات
0 يافرحة ماتمت

al.ghali غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-26-2010, 07:48 PM   #4
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية teto
تاريخ التسجيل: Sep 2008
الدولة: السعوديه ، جده
المشاركات: 2,198
افتراضي

اللهم ارحمهم واغفر لهم وصبر اهلهم


انا لله وانا اليه لراجعون

آخر مواضيعي

0 الحب الى اقصى حد!!!!!!!!!
0 السيارة اللبنانية الصنع....
0 ميرا - حبك دلع جديد 2009 ......!!!!!!
0 قبل أن.....!!!!
0 اذا كنت قدها وقدود ادخل........!!!!!!

teto غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-27-2010, 01:52 AM   #6
{.::قــمر مــبدع::.}
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,118
افتراضي

انا لله وانا اليه لراجعون

الله يرحمهم ويصبر اهلهم

شكرا honey girl على الخبر المفجع والمحزن
آخر مواضيعي

0 صور من الطبيعة الخلابة
0 vivo per ella - Andera Bocelli
0 حارة حريك
0 معلومات عامة
0 لعبر على تركيا - حسام السرميني

ابن لبنان1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مصادرة طرد إسرائيلي في مطار بيروت Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 2 07-28-2011 11:15 AM
هدوء «مصري» في مطار بيروت Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 02-14-2011 07:32 PM
طائرة رصد أميركية تسقط في بحر العرب Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 1 04-01-2010 04:05 PM
شوق: مطار بيروت غير مسؤول فنياً عن الكارثة Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 01-26-2010 12:01 PM
تقنيات أمنية جديدة في مطار بيروت Honey Girl أخبار لبنان والعالم اليومية 0 05-06-2009 08:39 AM


الساعة الآن 08:53 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
© جميع الحقوق محفوظة لمنتديات ليب مون قمر لبنان 2016.