عيد البربارة
للإشتراك بمجموعة ليب مون على الفيس بوك
Lebanon President Michel Sleiman

أنت غير مشترك في المنتدى. للإشتراك الرجاء إضغط هنـا


العودة   منتديات قمر لبنان > الأقسام العامة > منتدى أصدقاء قمر لبنان

عيد البربارة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-03-2010, 08:52 PM   رقم المشاركة : 1
mr.lebanon
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية mr.lebanon






mr.lebanon غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى mr.lebanon

I Love Lebanon عيد البربارة



الليلة عيد البربارة حبيت عايد الجميع بعيدنا

وهي مناسبة لحتى عرفكن على تقاليد عيد القديسة بربارة

بربارة قديسة نحتفل بعيدها في كل عام، ولكن الكثيرين لا يعرفون درب الجلجلة التي سلكتها

القديسة لتنال نعمة الشهادة. ولدت بربارة من ابوين وثنيين يكرهان المسيحيين، توفيت

والدتها وهي صغيرة، في القرن الثالث في عهد الملك الطاغي مكسيمانوس الذي تولى الملك

سنة 236م في تركيا. بربارة، البنت الوحيد لعائلة أرستقراطية كانت تتصف بجمال فائق حيث

بنى لها أهلها قصرا فخماً به كل وسائل الراحة والترفيه، ويحيط به العسكر، ملأه والده

ا ديسقورس بالأصنام.

وتذكر الروايات بأن القديسة بربارة تلقنت العلوم من بيان وتاريخ وفلسفة مما قادها البحث

عن الإله الحقيقي. ولطالما تساءلت بربارة: كيف ان هذه الاصنام تدعى الهة؟ كيف تحكم هذه

الاصنام الكون؟ اين خالق الكون؟

ورتبت العناية الالهية ان تكون في القصر خادمة مسيحية قصت على بربارة قصة ادم وحواء

وسقوطهما، واحتياج العالم لمخلص وقصة الصلب والعذراء واعمال الرسل والاسرار

المقدسة وارشدت بربارة لعالم مسيحي يدعي اوريجانوس ليرد علي كل تساؤلاتها وكان

خادمتها المسيحية قد أخبرتها عن العالم الكبير في ذلك العصر أوريجانس فالتقت به وحدثها

عن الانجيل وتعلقت بالسيد المسيح فنذرت حياتها له وتعمدت بالسرّ دون علم أبويها.


في يوم طلبت من والدها أن يبني لها حمامًا قبل سفره، فلبَّى طلبها، وفتح لها نافذتين لزيادة

الإضاءة، أما هي فحولت الحمّام إلى بيت صلاة القصر كما فتحت نافذة ثالثة في الحمام

وحطمت كل الأوثان.‎

ولدى عودة والدها لاحظ والدها التغيير في حياتها فاعترفت باعتناقها المسيحية، فكان لها من

الضرب والشتيمة حتى همّ يضربها بالسيف. هربت بربارة من القصر وكان أبوها يركض

وراءها، يقال أن صخرة أعاقتها في الطريق لكن سرعان ما انشقت الصخرة لتعبر في

وسطها، ثم عادت الصخرة إلى حالها الأول. أما والدها إذ رأى ذلك لم يلن قلبه الصخري

بل صار يدور حول الصخرة حتى وجدها مختبئة في مغارة، وصار يضربها بعنفٍ، ورجع

بها إلى بيته وهناك وضعها في قبوٍ مظلم .

جُلدت القديسة بربارة حتى سالت منها الدماء وأُلقيت في سجنٍ مظلمٍ. إذ كانت تشعر بثقل

الآلام، ظهر لها السيد المسيح نفسه وعزاها كما شفاها من جراحاتها، ففرحت. استدعاها

الحاكم في اليوم التالي ففوجئ بها فرحة لا يظهر على جسدها أثر للجراحات فازداد عنفًا،

وطلب من الجلادين تعذيبها. رأتها صديقتها يوليانة وسط العذابات محتملة الآلام فصارت

تبكي بمرارة، وإذ شاهدهما الحاكم أمر بتعذيبهما، وبإلقائهما في السجن، فصارتا تسبحان

الله طول الليل.

ولكن قسوة الأب لم تقف عند هذا الحد، بل أمر مرقيان الحاكم بقطع رأس ابنته وصديقتها

يوليانة بحد السيف، فأخذوهما إلى الجبل خارج المدينة وكانتا تصليان في الطريق. وإذ بلغتا

موضع استشهادهما طلب ديسقورس أن يضرب هو بسيفه رقبة ابنته فسُمح له بذلك، ونالت

مع القديسة يوليانة إكليل الاستشهاد.

استشهدت القديسة بربارة في 4 كانون الأول 303 م وجسدها موجود حاليًا في كنيسة باسمها بمصر

وبالرغم من أن عيد القديسة بربارة عيد مسيحي بامتياز إلا أن كافة الطوائف تحتفل به، نظراً


لما في قصة القديسة الشهيدة من مقاومة حين تحدّت والدها والحاكم انطلاقاً من إيمانها.

وينطلق الأطفال المتنكرون في مواكب مغنين "هاشلي بربارة مع بنات الحارة..."، تشبهاً

ببربارة التي حاولت التخفّي كي لا يجدها والدها.

وقد جرت العادة أن يأكل الناس بهذه المناسبة أصناف الحلويات ولاسيما القمح المسلوق

المخلوط بالبقولات، ويرمز القمح المسلوق الى الابتهاج والفرح بانتصار هذه القديسة،

بالإضافة ، بالإضافة إلى العوامة الفويشات والمعكرون.

والقديسة الشهيدة، أحد رموز المسيحية لم تسلم من غطرسة الصهاينة بل قام الجيش

الإسرائيلي يوم الجمعة 31/5/2002 وفي تمام الساعة التاسعة مساء بتفجير مقام القديسة

بربارة الواقع على تلة في عابود، وهو مقام ديني حيوي، وقد طال التفجير والدمار هذا المعبد

الصغير كاملاً وأصبح رجم حجارة متناثرة.

ولم يكتف الصهاينة بتدمير الكنيسة بل يحاولون ربط ما يسمى بعيدHalloween بعيد

القديسة الشهيدة، حيث يلبس المتنكرون أزياء وأقنعة مخيفة ولكن بربارة لم تتسلح سوى

بالإيمان وبحبها للسيد المسيح، فلنحافظ على عيدها وعلى رمزيتها لنا كمسيحيين وكلبنانيين

في وقت بتنا بحاجة ماسة لمقاومة المتغطرسين.

ونحن نردد في عيد البربارة



هاشله برباره


مع بنات الحارة


هاشله برباره

والقمح بالدوارة


هاشله برباره

عرفتها من ايديها

ومن لفة عينيها

ومن هايك الاسوارة

طحينكن بزيتكن

الله يعّمر بيتكن


كل عام وانتو بي الف خير


التوقيع :
سورية عروس الكون والله حامي سورية
Mr.LiPaNaHaY
  رد مع اقتباس
قديم 12-03-2010, 09:17 PM   رقم المشاركة : 2
oualid
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية oualid





oualid غير متواجد حالياً


افتراضي

عيدكم مبارك. وكل عام وانت بخير...وطبعا التاريخ لا يذكر الجبناء انما يذكر من شقو الطريق نحو الايمان وماتو عليه


التوقيع :
هذا الذي نحن فيه راي لانجبر احدا عليه ولا نقول يجب على احد قبوله
  رد مع اقتباس
قديم 12-03-2010, 09:23 PM   رقم المشاركة : 3
basam1
قـمر جـديد
 
الصورة الرمزية basam1






basam1 غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى basam1

افتراضي

تسلم الايادي وكل عام وانتم بخير
مشكور عالمعلومات


  رد مع اقتباس
قديم 12-03-2010, 10:53 PM   رقم المشاركة : 4
moon-light
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية moon-light






moon-light غير متواجد حالياً


افتراضي

هاشلي بربارة مع بنات الحارة عرفتا من عينيها من لمسة ايديها من هاك الاسوارة


التوقيع :

MoOoOoOoN LiGhT
  رد مع اقتباس
قديم 12-04-2010, 06:22 AM   رقم المشاركة : 5
حمووودي
قـمر جـديد
 
الصورة الرمزية حمووودي






حمووودي غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل ICQ إلى حمووودي

افتراضي

تهانيييييييييييييييييييييييييييييينا كل عام أنت بخير ..


  رد مع اقتباس
قديم 12-04-2010, 10:28 AM   رقم المشاركة : 6
cinderella
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية cinderella






cinderella غير متواجد حالياً


افتراضي

كل عام وانتم بخير

التوقيع :
  رد مع اقتباس
قديم 12-04-2010, 08:59 PM   رقم المشاركة : 7
Honey Girl
الـمشرفة الـعامة
 
الصورة الرمزية Honey Girl






Honey Girl غير متواجد حالياً


افتراضي

كل عام وانت بالف خير مستر وميرسي عالموضوع
سهرتك سعيدة


التوقيع :
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

الساعة الآن 03:14 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.