موسوعة الامراض الجلدية والتناسلية - الصفحة 5
للإشتراك بمجموعة ليب مون على الفيس بوك
Lebanon President Michel Sleiman

أنت غير مشترك في المنتدى. للإشتراك الرجاء إضغط هنـا


العودة   منتديات قمر لبنان > الأقسام الأدبية والإجتماعية > الطب والصحة

موسوعة الامراض الجلدية والتناسلية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-01-2010, 02:53 AM   رقم المشاركة : 41
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

40

ارشادات العناية بالاظافر


الاقلال من تعريض الاظافر للماء والصابون والمنظفات الكيميائية ، ومحاولة حفظ الاظافر جافة قدر الامكان.
تناول غذاء صحي ومتكامل.
عدم الاكثار من طلي الاظافر واستعمال مزيلا الطلاء لانه يعرض الاظافر للتقصف والجفاف.
استعمال الحناء بوضع معجونها على الاظافر ، فقد وجد أن للحناء خواص علاجية وتجميلية للاظافر.
عدم اطالة الاظافر بصور غير طبيعية.
عد ازالة الجلد الرقيق المحيط بالاظافر أو ارجاعه إلى الوراء، لان أي تكسر أو تقرح له يؤدي إلى حدوث التهابات موضعية.
تجنب استعمال ادوات صلبة لتنظيف تحت الاظافر.
مراجعة طبيب الجلدية في حالة وجود الامراض الجلدية البكتيرية أو الفطرية.
دهن الاظافر بكريمات مرطبة مثل الفازلين قبل النوم ، ليقلل تبخر الماء منها ويساعد على الحفاظ عليها سليمة ويزيد من صلابتها.
قص الاظافر بإنتظام من الاطراف وعدم قصها من الجوانب ، وكذلك إستعمال مبرد الاظافر في اتجاه واحد حتى لا يؤدي إلى تقصفها.
متابعة وعلاج الامراض التي تصيب الاظافر وتشوهها ، مثل الاكزيما المزمنة والصدفية والحزاز الجلدي...إلخ.

قضم الاظفار أو الاظافر عند الأطفال

ظهر عادة قضم الأظفار عند الأطفال ابتداء من عمر سنة واحدة، وتزداد حتى عمر 21سنة، أهم أسبابها القلق أو الضجر أو نقص الذكاء عند الطفل، وقد تكون حالة عابرة غير مرتبطة بأي اضطراب عاطفي، وغالباً ما تكون قصيرة الأمد.

أما إذا كانت الحالة مرضية فإن القضم يشمل الأظفار كافة، وقد يتسبب في التهابات في أطراف الأصابع، وبما أن صحة الطفل هي في الحقيقة مرآة للصحة النفسية لوالدته، فيجب البحث عما يثقل كاهل الأم والعائلة، وينعكس على الطفل.

وأفضل نصيحة هي استشارة اختصاصي في الطب النفسي للأطفال.



- تشقق اظافر القدمين وزيادة سمكها وتغير لونها

إذا كنت تعاني من تشققات في أظافر القدمين وأصبحت سيمكة وتغير لونها إلى الأصفر وخرجت منها مادة كالبودرة البيضاء عند محاولة تنظيف الأظفر،
فتكون مثل هذه الأعراض بسبب التهابات الظفر بنوع من الطفيليات التي تصيب الأظافر، وتحتاج إلى علاج موضعي بنوع من المراهم المضادة للفطريات، وأحيانا قد يستخدم الطبيب نوعا من العقاقير الطبية التي تعطى بالفم، مثل الغرسيوفولفين، ويمكنك استشارة طبيب متخصص في الأمراض الجلدية؛ للكشف، ومعرفة السبب، ووصف العلاج المناسب.


- صحتك من خلال أظافرك

إن للأظافر لغة يمكن أن نفهم من خلالها الكثير عن حالتنا الصحية



** إذا كانت هناك بقع بيضاء على صفحة الظفر فإن هذا يعني أنك تعانين من نقص في الزنك، لذلك أكثري من تناول المأكولات البحرية والبذور مثل البندق واللوز والجوز والفستق.



** إذا كانت أظافرك يميل لونها للإصفرار، فإن ذلك يكون لعدة أسباب منها التدخين أو وجود متاعب في الكبد أو التراخي في حركة الجهاز الليمفاوي.



** إذا كانت أظافرك تعاني من الضعف أو متشققة أو متكسرة أو أي مشكلة أخرى فيمكن أن يعود السبب إلى نقص كمية الماء الذي تشربينه لذلك يجب زيادة كمية الماء لأن الجسم يحتاج لشرب كميات كافية من الماء.



** إذا كانت أظافرك شاحبة ويميل لونها للبياض فذلك يدل على أنك تعانين من الأنيميا


التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:53 AM   رقم المشاركة : 42
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

41


مرض الثعلبة أو الثعلبية او الصقع Alopecia areata


أحد الامراض التي تصيب الشعر ، وهو سقوط الشعر في منطقة أو أكثر (مثل الرأس أو الذقن أو الشارب أو الحواجب والرموش أو الجسم والاطراف ) ، وتكون على شكل دائة أو بيضاوية ، وتحدث في الجنسين من سن 10 – 40سنة غالبآ .



يعرف داء الثعلبة بانه داء عضوي أو مرض مناعة ذاتية أو انه من الفطريات ، وقد تنتقل العدوى من انسان الى اخر بواسطة اشياء لوثتها الفطريات مثل القبعات والامشاط أو كرسي الجلوس أو عند ملامسة القطط والكلاب المصابة، وثمة نظرية تقول أن الثعلبة داء غير معد ، وهو يصيب كل الاعمار لا سيما الرجال .



إنه داء يظهر على شكل بقع مستديرة في جلدة الرأس يتساقط منها الشعر وتتقشر ، وأحيانآ يحمّر لون الجلد في اماكن الاصابة ويفرز بعض السوائل .



انواع الثعلبة :



1- النوع الاول : يبدأ في سن مبكرة 10 سنوات ويستمر لفترة طويلة ، ويحدث الصلع الكلي في المستقبل بنسبة 75%

2- النوع الثاني : يبدأ في أواخر مرحلة الطفولة وبداية مرحلة البلوغ ويمتد لفترة أقل من 3 سنوات ، ويحدث الصلع الكلي بنسبة 6%

3- النوع الثالث : يبدأ في مرحلة البلوغ المبكر ، ويكون أحد الأبوين أو كلاهما مصابآ بارتفاع في ضغط الدم ، وهو سريع ويحدث الصلع الكلي بنسبة 39%

4- النوع الرابع : يبدأ بعد سن الاربعين ويمتد لفترة طويلة ويحدث الصلع الكلي بنسبة 10%



اسباب الثعلبة :



الاسباب الفعلية للثعلبة غير معروفة ، ولكن هناك الكثير من العوامل التي تساعد في ظهورها



العوامل النفسية :


فلقد أثبتت بعض الدراسات أن العامل النفسي له دور في ظهور الثعلبة في بعض الحالات وليس له دور في بعض الحالات الاخرى .



العامل المناعي :


حيث ترتبط الثعلبة بدرجة كبيرة في الحالات التي تتميز بزيادة الحساسية الجلدية وحساسية الصدر والانف .



اضطرابات الغدد ذات السبب المناعي :


ترتبط الثعلبة باضطراب الغدد ذات السبب المناعي كاضطراب الغدة الدرقية ومرض اديسون ومرض السكر والانيميا الخبيثة



العوامل الوراثية :


حيث سجلت بعض الحالات التي تحدث في العائلات بنسبة 10 – 20 %



عوامل أخرى :


مثل امراض العينين والاسنان والبؤر الصديدية في مناطق الجسم المختلفة .





اعراض الثعلبة :



وتظهر الثعلبة إما في شعر الراس ، وهذا ما يحدث غالبآ ، وإما في أي منطقة شعرية في الجسم ، وتكون على هيئة دائرة محددة ويكون الجلد في هذه المنطقة ناعمآ أملس وأبيض مثل العاج ولايحتوي على اي شعر، وعلى اطراف هذه المنطقة يكون الشعر على هيئة علامة التعجب ، وتستمر هذه العملية لعدة أسابيع ، وبعدها ينمو الشعر في مدة تتراوح من 4 – 10 شهور ، وفي بعض الاحيان يستمر الشعر في السقوط من مناطق اخرى ، وهكذا...

وفي حدوالي 5 – 10 % من الحالات يسقط شعر الرأس كله، وفي 10% يسقط الشعر من اماكن أخرى غير الرأس مثل الرموش والحواجب والذقن وشعر العانة .

وفي حالات الثعلبة نجد الاظافر وقد اصابها بعض التغيرات مثل التنقيط في صفيحة الظفر مع تشققات طويلة .



صور منوعة :







تشخيص الثعلبه :



إن الاختبارات والفحوصات الروتينية ليست مفيدة في تأكيد الإصابة بالثعلبة، إن التشخيص غالباً مستند على ظهورها المفاجئ (خلال أيام أو أسابيع)



عمومآ إن أغلب الحالات يتم تشخيصها بالفحص السريري ولكن الطبيب المعالج قد يطلب بعض التحاليل المخبرية لاستبعاد الأسباب المرضية وعند ظهور التحاليل ضمن حدودها الطبيعية فإن ذلك دلالة على أن العوامل والضغوط النفسية (مادية- اجتماعية- إدارية- دراسية...الخ) قد يكون لها دور في ظهور الثعلبة.



علاج الثعلبة :

علاج الثعلبة الكيماوي غير كاف وغير فعال ،

- من الادوية المستخدمة الكورتيزون cortisone الموضعي بالحقن أو بالفم حيث أنه يساعد مرضى كثيرين ويجعل الشعر ينمو مرة اخرى

- كذلك جلسات الاشعة فوق البنفسجية مفيدة في بعض الحالات

إن تلك الوسائل لها بعض الاثار الضارة على الجسم ولا تحقق النجاح مع جميع الناس



عمومآ فإن علاج الثعلبة يشمل :

- لعلاج الثعلبة يتم استخدام مخلوط متساوي من مرهم كبريت بتركيز 10% ومرهم سالسليك وزيت خروع (ملعقة كبيرة من كل منهما ) وتدلك به اماكن الاصابة لمدة 5 دقائق ( ويفضل أن تكون قبل النوم مباشرة ) وتكرر مرتين باليوم ولمدة شهر كامل مع عدم توقف العلاج حتى مع تحسن الحالة بعد اسبوع من انبات الشعر .

- يمكن علاج الثعلبة باستخدام المهيجات الموضعية

- استخدام دواء المونوكسوديل minoxidil : وهو يساعد على نمو الشعر عن طريق تأثيره على الخلايا الليمفاوية بالدم والانسجة وعلى خلايا القرنية ببويضلات الشعر ، ولكن يصاحب استعماله ظهور شعر زائد في الوجه والذراعين والساقين مما يقلل من استعماله عن طريق الفم .

- استخدام عقار السيكلوسبورين ، ولكن هناك احتمال تاثيره السام على الكبد والكلى .

- استخدام مركبات الدامفيسيدون ، وهو يؤدي إلى نمو الشعر مرة أخرى ويحتمل ظهور اثار ضارة له .



الطب البديل و خلطات منوعة لعلاج الثعلبة :

· وضع الفلفل مع عسل النحل والبصل على النار ، ثم تصفية الجميع بعد ذلك ويدهن به مكان الاصابة بالثعلبة مما يساعد على انبات الشعر

· دهن مكان الثعلبة بعسل النحل بعد تدليك المنطقة مسبقآ بالخردل

· خلط الصبر مع الخل ويدهن به موضع اصابة الثعلبة

· يفيد استخدام عصارة الفجل وتدلك مكان الاصابة



علاج الثعبلة بالنباتات :

- هناك مجموعة من النباتات تحتوي على مواد مهيجة للجلد ومنشطة للدورة الدموية كالثوم والخردل

- الثوم أو البصل : يسحق بعض الثوم أو البصل سحقآ جيدآ ، ثم يدهن به مكان الثعلبة مرة واحدة في اليوم كل يومين وذلك حتى يظهر الشعر في مكان الإصابة

- هناك استعمال اخر للثوم حيث يسحق بعض الثوم مع قليل من الملح الخشن ثم يضاف اليه قدر فنجان قهوة من الطحينية ويمزج جيدآ وقبل إستعماله يفرك مكان التثعلبة بواسطة قطعة قماش ليحمرّ لون الجلد الجلد ثم يدهن بهذا المزيج صباحآ ومساء مدة ستة أيام .

- الخردل والماء : يموج بعض مسحوق الخردل بالماء الفاتر ويفرك مكان الثعلبة يوميآ ، وعند الشعور بحرقة في الجلد يغسل بالماء .

- الصبّار : يعصر ويفرك المكان المصاب بعصيره يوميآ .

- عصير القرّاص : تعصر النبتة الطازجة وتدهن الثعلبه بعصيرها عدة مرات في اليوم .

- مسحوق الحنظل : يسحق ويمزج ببعض الماء ويدهن به الثعلبه .



علاجات بديلة للثعلبة التي تفرز القشور :

· اليود والسبيرتو وزيت الزيتون : يؤخذ حوالي 50 نقطة من اليود عيار واحد ونصف، وفنجان قهوة من سبيرتو نقي عيار (95) ، وملعقة كبيرة من زيت الزيتون ، وتمزج هذه المواد وتفرك بها جلدة الرأس بواسطة قطعة من القطن وذلك مرتين في الاسبوع ، ويستحسن عدم غسل الرأس إلا مرة واحدة في الاسبوع ويكون الغسل بمغلي حفنة من النخالة في عشرين لترآ من الماء يصفّى بعد الغلي ويضاف اليه كوب من الخلّ .



علاجات الـ ثعلبة الناتجة عن التوتر :

· اكليل الجبل : تضاف ملعقة صغيرة من النبتة إلى فنجان ماء مغلي ، ويترك مغطى مدة 6 دقائق ثم يصفى بعدها ويشرب فاترآ على جرعات متعددة خلال المساء ، ويواضب على هذ العلاج 10 ايام متتالية


التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:54 AM   رقم المشاركة : 43
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

42


الصدفية Psoriasis





إن مرض الصدفية قديم جداً وقد ذكر في بعض الكتب والمخطوطات القديمة ، وهو عبارة عن مرض جلدي مزمن غير معدٍ وعادة ما يكون على هيئة بقع حمراء محددة ومختلفة الأحجام وبارزة على سطح الجلد وأكثر أماكن الجسم إنتشاراً بها هي فروة الرأس، الأظافر ، المرفقين ، اليدين ، الركبتين .

حول هذا الموضوع ، إليكم هذا اللقاء الذي أجرته مجلة الوطن كلينك مع الدكتور سلطان راشد العتيبي استشاري الأمراض الجلدية بوزارة الصحة في دولة الكويت .

الصدفية التهاب جلدي غالباً ما يكون مزمناً ، ومن المعروف أن الصدفية القشرية أكثر الأنواع شيوعاً وتتميز بطبقة محمرة من الجلد تغطيها القشور وقد تكون مصحوبة بألم أو حكة .
هي غير معدية ، وقد تورث والسبب الرئيسي للإصابة بها هو اختلال في جهاز المناعة .
تتأثر الصدفية سلباً بأي إلتهابات تصيب الجسم ، كما قد تتأثر بالتدخين والكحوليات والأحوال الجوية وبعض الأدوية وخاصة أدوية الضغط والقلب .
قد يصاحب الصدفية التهابات مفصلية شديدة وممكن أن تؤدي إلى تغيرات مزمنة في المفصل ( نوع من الروماتزم) فيما يقارب 30% من مرضى الصدفية .
في بعض الأحيان تتحول الصدفية القشرية إلى أنواع خطيرة مثل الصدفية الصديدية و الصدفية الحمراء .
تشخيصها يعتمد على الوصف الإكلينيكي ولكن أحياناً لا بد من أخذ عينة من الجلد وفحصها ميكروسكوبياً .
بالإضافة إلى أن الصدفية تؤدي إلى تشوه الجلد المصاحب بالحكة والألم ، فإن الاثار النفسية والاجتماعية تفوق ذلك بكثير ، فهي تؤدي إلى إحراج شديد بسبب منظر الجلد والقشور المتساقطة وقد تؤدي إلى انطواء وانعزال اجتماعي ، وتأثيرها على النساء أكثر من الرجال .
كما أن تأثيرها يعتمد على أجزاء الجسم المتناثرة فقد تصيب فروة الرأس ، الوجه ، الرقبة ، الجذع ، الأطراف ، الأظافر ، المناطق التناسلية ، وقد تؤثر على جميع أجزاء الجسم .

إن نظرة الناس إلى مريض الصدفية قد تزيد من معاناته ، فجهل الناس بطبيعة هذا المرض يجعلهم يعتقدون أنه معدٍ وقد لا يخفون اشمئزازهم عند مصافحة المريض ، وهذا كله ناتج عن قلة التوعية الصحية ، فهذا المرض لا يعني قلة النظافة كما أنه غير معدٍ .
لا يمكن الوقاية من مرض الصدفية ولكن يمكن الوقاية من إثارة المرض وزيادة نشاطه ، كعلاج الالتهابات مبكراً ، و تجنب التدخين ، الكحوليات وبعض الادوية وتجنب الأجواء الجوية القاسية .
إن الاسترخاء والراحة النفسية قد يساعدان على استقرار الحالة المرضية وليس على مرضى الصدفية إتباع حمية معينة لتخفيف حدة المرض .
لا يوجد علاج شاف للصدفية ، ولكن بالتأكيد نستطيع التحكم بالمرض وتحسين أوضاع المريض الجسدية والنفسية والاجتماعية .

هناك عدة طرق علاجية للتحكم بالمرض ولكل مريض طريقة خاصة لعلاجه حسب العمر ، الجنس ، الوظيفة ، الحافز ، توفر المادة العلاجية وجدواها الاقتصادية ، الحالة الصحية العامة للمريض ، وشدة المرض وتأثيره على المريض .

لا بد من تثقيف المريض ومناقشة جميع الخيارات العلاجية معه لاستعمال ما يناسبه منها . من الادوية الموضوعية التي من الممكن استخدامها الكورتيزون الموضعي ، الدايفونيكس ، القطران ، الانثرالين ، الريتينويدس ، وقد تستخدم هذه الأدوية لوحدها أو مع بعضها .

العلاج الضوئي قد يستخدم مع القطران كطريقة موضعية أو مع حبوب السورالين .

عندما تفشل الأدوية الموضعية والعلاج الضوئي في التحكم بالمرض يضطر الطبيب أحياناً إلى وصف حبوب أو إبر ، وهذه عادة ما تخلو من المضاعفات وتحتاج إلى متابعة وفحوصات خاصة ، ومن تلك الحبوب الميثوتريكسيب ، سيكلوسبورين ، الريتينويدس .

لا يجب استخدام حبوب وابر الكورتيزون إلا في أضيق الحدود لأنها قد تدفع الصدفية المستقرة إلى أحد الأنواع الخطيرة .

من الطرق العلاجية الحديثة العلاج بالليزر ، ويفضل استخدامها للمرضى الذين يعانون من صدفية محدودة .
كما يعتبر العلاج البيولوجي أحدث الطرق العلاجية الحديثة التي نعقد عليها آمالاً كبيرة في علاج الصدفية أو على الأقل التحكم بالمرض . وهذه مواد بروتينية مصنعة بطريقة ذكية لها خاصية تقليل وتثبيط بعض المكونات المناعية المسببة للصدفية بالجسم .
ومن تلك الأدوية التي استخدمت بنجاح الايتانيرسيت ( إنبريل ) و الانفلكسيماب (ريكيميد) .
العلاج البيولوجي عبارة عن إبر مرتين بالاسبوع لمدة لا تقل عن ستة أشهر مثل الايتانيرسيت ، أو شهرية مثل الانفلكسيماب .
تتميز هذه الأدوية بفعاليتها وقلة المضاعفات المترتبة عليها ولكنها غالية الثمن وقد تستخدم لمدة طويلة للحصول على نتائج مُرضية . وفي أحيان كثيرة تعود الصدفية بعد ما يقارب ثلاثة أشهر من توقيف الأدوية .

نصائح لعلاج الصدفية

1-التعرض لأشعة الشمس.
2-تحسين الحالة النفسية مهم جدآ.
3-جربي هذه الوصفات مع تجنب إستخدامها إذا كنت حامل أو مصابة بأحد أمراض الكبد أو يحتوي دمك على نسبة عالية من الكوليسترول

أ)بالنسبة للحكة:
تناولي كبسولتين من زيت زهرة المساء من عيار 500ملغ كل يوم.

ب)بالنسبة لمنطقة الرأس(إذا أصيب بالصدفية):

* إمزجي 4 قطرات من زيت العرعر العطري وقطرتين من زيت خشب الأرز مع ملعقة كبيرة من زيت اللوز أو الزيتون، ثم أفركي رأسك بهذا المزيج الناتج 3 مرات يوميآ، ثم ضعي على رأسك قلنسوة أو شيء يغطيه طوال الليل ثم إغسليه في صباح اليوم التالي.

* إنقعي 25 غرام من عشبة اكليل الجبل و25 غرام أخرى من عشبة القصعين المجفف في 500 ملل من المياة المغلية، ودعي المزيج الناتج يركد طوال الليل، ثم صفه وإستخدميه لغسل الشعر به بعد الشامبو.

ت)بالنسبة لمناطق جلد الجسم:

ضعي ملعقة كبيرة من عشبة الهندباء البرية المجففة أو عشبة جذور الأرقطيون المجففة في كوب من الماء المغلي لمدة 10 دقائق، ثم صفي المزيج، وإشربي 3 أكواب يوميآ.

4-خففي وزنك.
5-لا تتعبي نفسك في أعمال تحتاج إلى جهد بدني.
6-حاولي تجنب إلتهاب الحنجرة وما يسببه.
7- خذي يوميآ حمامآ دافئآ لمدة 15 دقيقة للتخلص من الجلد المحرشف ثم ضعي المرهم الذي وصفه الطبيب لك للمحافظة على رطوبة الجلد.



التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:55 AM   رقم المشاركة : 44
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

43



مرض دونوفان Donovanosis







اسماء مرادفة : الورم البثري الحالبي ، داء الدونوفانيات ، المرض الدونوفاني ، الدونوفانوز ، التورم البثري القرحي للاعضاء الجنسية و منطقة الحالبين .
Donovanose , Donovanosis , Grnulome inguin-al , granuloma inguinale , Ulcerating granuloma of the pudenda


تعريف :

عبارة عن وباء معدٍ ، يتميز بنشوء تورم تقرحي لنسيج الاعضاء التناسلية و الحالبين .

تم اكتشافه للمرة الاولى من قبل العالم ( ماك ليود ) عام 1882م ، اما المسبب فقد اكتشفه العالم ( دونوفان ) سنة 1905م ، لذلك سمي المرض باسمه .

المسبب :

يدعى مسبب هذا الداء بـ " الجرثومة الدونوفانية الورمية البثرية " أو " المغمدة الورمية الحبيبية " Calymmatobacterium granulomatis

طريقة انتشار العدوى :

يصادف هذا المرض في بلدان المناخ الحار ، ينتشر الداء خصوصاً في افريقيا الغربية ، بورتوريكو ، البرازيل ، غويانا ، غينيا الجديدة ، استراليا ، اندونيسيا ، ماليزيا ، تايلاند ، جنوبي الصين ، الهند و غيرها .

تحصل العدوى عن طريق الممارسة الجنسية ومن خلال التلقيح الذاتي .

لذلك ، ينتشر المرض بعد عمر ال 13-14 سنة ، يصيب النساء اكثر من الرجال .


الحالة المرضية :

يظهر المرض بعد مرور 2-8 ايام و نادراً بعد 3 اشهر على حصول الممارسة الجنسية .


أهم اعراضه هي :

1. تنشأ بثرة صغيرة على رأس قضيب الرجل و محيطه و الشفرين الصغيرين و البظر عند المرأة ، بعد عدة ايام ، تصاب البثرة بالتقرح .
2. احياناً ، نلاحظ وجود عقدة صلبة على العانة و الصفن لا تلبث ان تلين و تتقرح لاحقا .
3. الحالة الصحية العامة جيدة .


المضاعفات :

1. تفيّل كاذب للاعضاء الجنسية الخارجية الانثوية .
2. انتقال العدوى الى العجان والشرج .
3. يمكن إصابة المهبل و الاحليل ( مجرى البول ) عند النساء .
4. تضيّق مجرى البول و المهبل و الشرج .
5. توسع قضيب الرجل .

مسار المرض مزمن ، حيث يستمر سنتين او اكثر .


التشخيص :

يتم على قاعدة الحالة السريرية و عزل الميكروب من عيّنة مأخوذة من باطن القرحة الجلدية .

التشخيص التفاضلي : نجريه مع :

• السفلس
• الداء التّوتي
• التورم اللمفاوي الزهري

التكهن بمصير المريض :

حسن عموماً


علاج :

من اجل العلاج نستعمل المضاد الحيوي Streptomycin .
اما في حال مقاومة الميكروب له ، نعطي دواء التتراسيكلين او Chloramphenicol .


الوقاية :

تكمن في الاجراءات التالية :

1. استعمال الواقي الذكري
2. تجنّب العلاقات الجنسية الجانبية و المشبوهة
3. تلافي الاحتكاك بالمصاب و عزله حتى يتم شفاؤه الكامل
4. رفع مستوى الوعي الصحي للمواطنين


التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:55 AM   رقم المشاركة : 45
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

44

جدري الماء

أو varicella

تعريفه:
هو مرض جلدي فيروسي معدي يسبب الحكة مع إرتفاع في درجة الحرارة

سببه:
فيروس الفاريسللا

أعراضه:
يظهر على شكل حبات مليئة بالماء الأبيض تنشف وتقشر.
أو بمعنى اصح على شكل حويصلات و فقاعات صغيرة مليئة بسائل صاف كدمع العين وذات قاعدة حمراء , وسرعان ما يتحول هذا السائل إلى سائل أصفر عكر , وبعد ذلك تنفقيء هذه الفقاعات وتنشف وتتقشر .

العدوى:
عن طريق الرذاذ والملامسة
لكن لإصابة به تعطيك مناعة دائمة بالمستقبل فلا يتكرر بعد ذلك.

مضاعفات المرض إذا لم يعالج بسرعة:

*بالنسبة للأطفال فهو يعتبر مرضاً بسيطاً.

*أما بالنسبة للكبار فله مضاعفات خطيرة إذا لم يعالج:
1-فقد ينتج عنه مضاعفات كالتهاب الرئة.
2-وهو خطر جدآ إذا أصاب المتقدمين في السن أو المصابين بالسرطان أو المرضى قليلي المناعة .
3-وإذا أصاب الحوامل فقد ينتج عن ذلك إلتهاب ارئة الفيروسي وتشوه الجنين أو الولادة المبكرة
وعلاجه هنا بإعطاء الحامل حقنة في العضل تحتوي على لقاح مناعة سلبي يساعد على وقاية الجنين .

طرق العلاج:

1-لعلاج آثار الحبوب وتهدئة الحكة عليك بالذهاب إلى أقرب صيدلية وإشتري أحد أنواع المطهرات للحويصلات ولتهدئة الشعور بالحكة مثل برمنغنات البوتاسيوم و مضاد الهيستامين أو الفيوسيدورم
2-إذا إرتفعت الحرارة تناول البنادول أو التايلنول وإياك أن تأخذ الأسبرين, لأن تناول الأسبرين في هذه الحالة يسبب فقدان الوعي أو قصور في الكبد ويصيب الجملة الدماغية المركزية.
3-إستخدام حمام دافيء وإياك والماء الساخن أو البارد.

تنبيهات:

1-لا تستخدم الإسبرين لخفض الحرارة.
2-على الرغم من أن محلول الكالامين (Calamine)يستخدم لتخفيف الحكة، إلا أنه بعد أن يجف قد يترك طبقة قاسية بيضاء اللون تكون مزعجة وتؤدي إلى الحكة مرة أخرى عند بعض المرضى (أخبر طبيبك إذا كنت تعاني من رد فعل إتجاه هذا المحلول أو إذا تطورت الحالة معك )
3-لا تستحم بماء ساخن أو بارد.
4-إذا كنت تستخدم الكورتيزون لعلاج أحد الأمراض الأخرى فيجب التوقف عنه فورآ.
5-يتوجب الانتباه إلى عدم حكّ هذه الحبوب حتى لا تظهر ندب في الجلد وجروح مما يؤدي إلى إلتهابات بكتيرية ثانوية ولتجنب ذلك عليك بقص أظافرك


التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:56 AM   رقم المشاركة : 46
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

45

الجرب Scabies


الجرب هو مرض جلدي معدي يتنشر بسرعة بين الناس من خلال التماس المباشر، ويسببه نوع من الآفات الحشرية Sarcoptes scabiei (له ثمانية ارجل وهو صغير جدآ) وهو شديد العدوى ، و تتسبب العدوى الحشرية بالجرب في حكة شديدة خاصة في الليل وأنت على فراشك .

و تقوم الإناث الحوامل من هذه الحشرة بحفر أخدود داخل الطبقة العلوية من الجلد ( عادة فوق الارداف ، و منطقة الاعضاء التناسلية ، و الرسغين و اليدين و الإبطين ، برغم إنها عادة ما لا تصيب الوجه و لا فروة الرأس و لا العنق ولا حتى اليدين ) .

و في داخل الاخاديد تضع الانثى بيضتين الى ثلاث بيضات كل يوم لمدة شهر ، وبعد حوالي أسبوعين ينضج البيض ، و تخرج الحشرات البالغة فتتزاوج مع بعضها البعض ثم تعيد غزو الجلد ، و تنتشر الاناث الحوامل من شخص الى آخر عن طريق الاتصال البدني او الجنسي الحميم ومن خلال ملامسة الملاءات او الملابس الحاملة للعدوى .


الاعراض :

العدوى بحشرة الجرب تسبب حكة و هرشاً شديداً ، الاخاديد التي تحفرها الإناث تظهر على شكل خطوط داكنة متموجة فوق الجلد تنتهي بنتوء صغير مستدير .
وغالباً ما يظهر طفح على كل من جانبي الجسم من النتوءات الحمراء دقيقة الحجم التي تشبه لدغات الحشرات حول الاخاديد .

الحكة الشديدة هي أبرز الاعراض و خاصة أثناء الليل وهي ناتجة عن تفاعل مع الافرازات الاخراجية للحشرة .
ونتيجة لذلك ، قد تمضى العدوى الاولى دون أن تلحظ لمدة شهر او اكثر ، و يستمر الهرش لأسابيع بعد التخلص من قملة الجرب .

و الهرش واحد من افضل الاساليب الدفاعية للجسم ضد الجرب لأنها لا تستطيع العيش خارج أخاديدها ، وقد يتسبب الهرش في تقشر النتوءات ، فيشبه بذلك الصدفية .
العلاج ( علاج الجرب ):

استشر طبيبك اذا كنت تعتقد انك مصاب بالجرب ،
سقوم بقشط منطة الجلد التي يقطن بها هذه الحشرة ، ويفحصهل تحت المجهر

ثم سوف يصف لك الطبيب دهان يوضع من العنق و حتى اسفل القدم، وذلك عقب الاستحمام.
وقد يصف طبيبك ايضاً دواء تتناوله بالفم ، مضادات الهستامين (في الحالات الشديدة) ، المسكنات الخفيفة ، و /او لوسيون الكالامين CALAMINE قد تحتاجها لتخفيف حدة الحكة .
يفيد أيضآ تبريد ونقع جسمك بالماء البارد وتنشيفه بهدوء

الملابس و البياضات ينبغي غسلها في ماء ساخن مع الصابون و تجفيفها في مجفف ساخن لتجنب تكرار الاصابة ، ينبغي ايضاً علاج الزوج او الزوجة و افراد الاسرة المقربين الذين يحدث معهم اتصال جسماني حتى اذا لم تظهر عليهم اعراض .

ملاحظة 1: قد تستمر الحكة لبضعة أسابيع حتى بعد موت الحشرة
ملاحظة 2 : العلاج المبكر يمنع حدوث عدوى جرثومية ثانوية

التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:56 AM   رقم المشاركة : 47
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

القمل Lice - Louse ( حشرة الرأس )

46

ما هو القمل ؟



القملة هي حشرة صغيرة جدآ (حجم حبة السمسم)تعيش في شعر الإنسان وتتغذى على دمه بعد إمتصاصه من خلال الجلد



تضع أنثى القمل بيضها (الصئبان)الذي يلتصق بالشعر إلى أن يفقس بعد ستة أيام، وتنمو القملة الصغيرة وتكبر في غضون عشرة أيام تضع بعدها البيض(يكون بيض القمل شفافًا، إلا أنه سرعان ما يتغيَّر لونه إلى لون بنيّ محمرّ بمجرد تغذيته على دم الشخص المصاب).

يمتلك القمل ست أرجل ذات مخالب قوية تمكنه من التمسّك بشعر الرأس في أحلك الظروف، كما في أثناء فترات الاستحمام، ولا يمتلك القمل أجنحة، ولا يستطيع أن يقفز أو يطير من رأس إلى أخرى.

تعيش الحشرة الواحدة حوالي الشهر



يوجد نوعان من القمل :



- الأول: قمل الرأس : ويعيش على فروة الرأس

- الثاني: قمل الجسم : ويعيش بشعر الفخذين أو تحت الإبطين وفي أحيان أخرى على شعر اللحية أو الحاجبين أو رموش الشعر (قل وجود قمل الجسم في الآونة الأخيرة وإن وجد في بعض التجمعات التي تهمل فيها نظافة الجسم والملابس مثل السجون والمعتقلات والملاجئ ويتسبب قمل الجسم في حكة شديدة بخلاف قمل الرأس. وهي تعتبر وسيلة لانتقال بعض الحميات مثل التيفوس وقد كان لاكتشاف العقاقير التي تقضي على القمل مع ارتفاع مستوى النظافة أثر فعال في السيطرة على تلك الأمراض)

- الثالث : قمل العانة : قمل العانة نوع خاص من القمل دقيق الحجم يشبه السرطان البحري في شكله وهو يصيب منطقة العانة وينتقل غالباً عن طريق الاتصال الجنسي ويلتصق قمل العانة بالجلد وتبدأ الإصابة عادة في منطقة العانة ثم ينتشر ليصيب باقي الأجزاء المشعرة مثل الذراعين والفخذين والإبطين ويشكو المصاب من حكة شديدة بمنطقة العانة وباقي المناطق المصابة كما يلاحظ وجود نقط بنية وحمراء على ملابسه الداخلية تمثل إفرازات تلك الحشرات وبالإضافة للاتصال الجنسي ينتقل قمل العانة عن طريق الملابس أو الفوط في أحوال نادرة، ويمكن علاج قمل العانة بأحد المركبات المضادة للقمل مع الاهتمام بحلاقة شعر العانة وباقي الأجزاء للتخلص من الصئبان الملتصق بالشعر ولحرمان القمل من المناطق التي يستطيع العيش والتوالد فيها

كيفية انتقال العدوى :



- ينتقل قمل الرأس من شخص لآخر بواسطة الإتصال المباشر أو الاقتراب، ويكون ذلك مثلآ أثناء الجلوس على مقعد الدراسة في الفصل الدراسي، أو بإستعمال المشط ذاته أو إكسسوارات الشعر خاصة بين أفراد العائلة الواحدة



يصيب القمل الناس في جميع الفئات العمرية، لكنه أكثر إنتشارآ بين الأطفال، وهو أكثر في المناطق المزدحمة



- ينتقل قمل الجسم عن طريق الاتصال المباشر، ويكون ذلك غالبآ أثناء الجماع الجنسي



ليس للقمل علاقة بالنظافة، ولا يعمل كثرة الاستحمام على التخلص منه وقتله



الاعراض :



- لايشتكي بعض المصابين من أي أعراض

- حكة في الرأس، أو في الاجزاء الأخرى المصابة في حالة الإصابة بقمل الجسم

- تظهر البيوض على الشعر، وأحيانآ يظنها الرائي خطأ قشرة عادية للرأس


التشخيص :



تُشخص الاصابة بالقمل برؤية القمل أو بيوضها الملتصقة بالشعر

تظهر البيوض على شكل قشور بيضاء صغيرة ملتصقة بالشعرة، وخاصة خلف الأذنين، وخلف الرقبة



العلاج :



يكون علاج القمل بغسل الشعر بشامبو خاص للقمل يقتل كلآ من القملات والبويضات، أواللوسيون، والإسبراي للشعر



يمكن علاج الإصابة باستخدام المركبات المضادة للقمل مثل بنزوات البنزويل واللندين ويعتبر التخلص من الصئبان الذي يكون ملتصقاً بالشعر التصاقاً وثيقاً من المهام الصعبة وأكثر الوسائل كفاءة في التخلص من الصئبان هي تمشيط الشعر بمشط دقيق بعد بل الشعر ببعض الخل الذي يساعد على إذابة المادة اللاصقة للصئبان



يلزم إتباع التعليمات المرفقة بالشامبو بدقة بالنسبة لعدد مرات الاستعمال (يجب تجنب تعريض العينين لشامبو القمل كما أنه لا بد من إبعاده عن متناول الاطفال حتى لا تضرّ الطفل، حيث إنها ما هي إلا مبيدات حشرية)



يُمشّط الشعر بعد ذلك بمشط خاص للتخلص من الحشرات و البيوض الميتة



أما بالنسبة لقمل الجسم، فيلزم حلق الشعر في المنطقة المصابة، وخاصة تحت الإبطين وفي منطقة العانة، ويكون ذلك بعد وضع العلاج المناسب



ينصح بعض الأطباء بطريقة إضافية للتخلص من القمل، وهي عن طريق خنقها بوضع كمية كبيرة من زيت الزيتون على جميع أجزاء الشعر، ثم تغطية الشعر طوال الليل باستخدام غطاء الرأس البلاستيكي الخاص بالاستحمام



لوحظ علاقة بين انتشار قمل الرأس وطول الشعر وكثافته فكلما كان الشعر أطول أو أكثف كانت فرصة الإصابة أكبر



لا بد من علاج أفراد العائلة جميعآ ولا يكتفى بعلاج الشخص المصاب فقط



الوقاية خير من العلاج :



- قيام الأم بكشف دوري على شعر أطفالها، من أجل اكتشاف مبكِّر لتلك الحشرات المزعجة أو صئبانها

- ينبغي لمُّ شعر البنات أثناء اليوم الدراسي؛ من أجل تفادي انتشار الحشرات من رأس إلى آخر

- تعليم الأطفال عدم استخدام أمشاط وفرش الشعر الخاصة بغيرهم، أو ارتداء غطاء شعر أو قبعة أحدهم

- الاهتمام بنظافة الشعر وتسريحه بشكل دوري

- عدم الاقتراب الشديد من رؤوس الأطفال الآخرين؛ تفاديًا لالتقاط أي حشرات.

- الكشف على الشعر ينبغي أن يتم حوالي مرتين أسبوعيًّا وذلك بتمشيط الشعر جيدًا، ثم القيام بتقسيمه من أجل تسهيل المرور على جميع أجزاء الرأس. تقوم الأم بتسريح كل جزء من الشعر بالمشط الذي نعرفه باسم "الفلاَّية"، أو تقوم بكشف دقيق باستخدام أصابعها لاكتشاف وجود قمل الرأس أو صئبانه




التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:57 AM   رقم المشاركة : 48
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

47


التواليل التناسليه
Genital warts



التواليل التي تنمو على الاعضاء الجنسية (genital warts) تدعى أيضاً (condylomas)، وهي عبارة عن نتوءات جلدية يتراوح حجمها ما بين مليمتر واحد وحتى سنتيمترات معدودة. يمكنها ان تظهر في منطقة العانة ، الشرج، على الخصيتين، في منطقة الوركين، على القضيب الذكري و المهبل وفي اماكن مختلفة في الجسم.

ما هي الأسباب ؟

فيروس (HPV –human papliloma virus) هو ما يسبب هذه الثواليل. يقوم هذا الفيروس بالدخول عبر الجلد، اقتحام الخلايا وبلبلة دورتها الحياتية بحيث تبدأ بالتكاثر بشكل عشوائي. انقسام الخلايا المكثف يؤدى بدوره الى تطور الثلول. الفيروس يفضل نوعا معينا من خلايا الجلد، وهو بحاجة لشروط بيئية معين كالرطوبة، ولذلك فان الثلول تظهر عادة في منطقة الشرج والمهبل اكثر من على القضيب الذكري. يمكن للثلول ان تظهر على أعضاء مختلفة من الجسم ايضا (مثلا الأيدي، كفوف الأيدي)، غير أن هذا النوع من الثلول هو نتيجة لتواجد فيروس من نوع اخر. يجدر الذكر بان الفيروس يمكنه ان يمكث في الجلد لعدة سنين من دون أي اثر.
هنالك اكثر من 100 نوع الفيروس غالبيتها تسبب التواليل ، وهناك مشكلة خارجية وهي عدم الراحة ، بالإضافة إلى أن بعض الانواع قد تؤدي إلى تطور التواليل إلى أورام ، ولذلك مهم جدا علاج الثلول في حال ظهورها لأنه لا يمكن المعرفة أي ثلول ستبقى على ما هي واي منها سوف تتطور الى ورم.

ما هي العلامات ؟

تظهر الثاليل كنتوءات جلدية قاسية بعد أسابيع او أشهر من ممارسة الجنس مع شخص مصاب بالفيروس او توجد لديه ثؤلول. بالإضافة إلى أنه يمكنها أن تظهر في فترة مختلفة تماما عن الفترة التي تمت فيها ممارسة الجنس، وذلك لان الفيروس يمكنه "الاستيقاظ" بعد سنوات من دخوله إلى الجلد.

حجم الثلول يتراوح ما بين رأس الإبرة وحتى سنتيمترات معدودة. يمكنها أن تكون مسطحة وملساء للغاية او محدبة وخشنة. يمكنها أن تظهر كل واحدة على حدة أو كعنقود، بلون الجلد، فاتحة أكثر أو اقل. غير مؤلمة لكن يمكنها أن تسبب الحكة. الثلول تفضل البيئة الرطبة على الأغلب، لذلك فإنها تظهر عادة في منطقة فتحة الشرج من الداخل او الخارج. إذا تواجدت ثلول كبيرة داخل فتحة الشرج يمكنها أن تسبب عدم الراحة عند البراز ويمكنها أيضا أن تؤدي الى النزيف. وكثيرا ما يصعب التشخيص والتمييز بين الثلول والباسور.

يمكن للثآليل أن تظهر في مناطق أخرى في الجسم كما ورد سابقا مثلا في منطقة الوركين او على القضيب الذكري- غير أن في هذه المنطقة يبقى ظهور الثلول نادرا جدا. بالإضافة، يمكنها أن تظهر بين طيّات الجلد المترهل حيث يوجد عرق وحرارة مرتفعة ورطوبة. ولدى النساء، تظهر الثلول في منطقة المهبل على الشفرتين أيضا. الثلول التي تظهر في الشرج أو المهبل أو عنق الرحم يمكنها أن تتطور إلى سرطان عنق الرحم- ولذلك يجب معالجتها حال ظهورها.

ما هي طرق العدوى و طرق الوقاية ؟

كثير من الرجال يحملون الفيروس على جلدهم وفي فتحة الشرج. جزء كبير منهم لا توجد ثلول أو أي علامات للفيروس، أو انه توجد ثلول صغيرة بحيث لا يعلمون عن وجودها.
العدوى تتم بواسطة اللمس: ملامسة الجلد المصاب لجلد غير مصاب وليس هنالك حاجة لممارسة الجنس أو لأن يكون الاحتكاك شديدا لكي ينتقل الفيروس، لذلك يجب استعمال الواقي الذكري فهو يمكنه أن يقلل من احتمال انتقال الفيروس ولا يمنعه وذلك بسبب مواقع انتشاره.
يمكن للفيروس أن ينتقل من الأعضاء الجنسية نفسها ، وهناك طريقة ناجحة لتقليل انتقال الفيروس هو غسل الأيدي، العضو الجنسي بالماء والصابون قبل وبعد ممارسة الجنس.

للثلول يوجد مظهر مميز بحيث يستطيع طبيب الجلد تشخيصها عن طريق فحص بسيط. إذا كنت تشك بوجود الثلول لديك، فما عليك إلا التوجه إلى طبيب الجلدية بهدف الفحص، التشخيص والعلاج. وإذا كانت هنالك أي صعوبة بتشخيص الثلول أو التعرف عليها يتم دهن مادة كيميائية حامضية – غير مؤلمة- على الجلد وفي منطقة الشرج الأمر الذي يجعل الثلول تبرز بلون ابيض مما يسهل رؤية وتشخيص أصغرها. واذا بقي هنالك أي شك حول ماهية النتوءات (فيما إذا كانت ثلول أو تضخم او أي شيء آخر) يمكن اخذ عينة منها- انتزاع بعض الخلايا بعد تخدير موضعي- وفحصها مهجريا.
كما ورد سابقا، فان ثمة بعض الفيروسات يمكنها أن تسبب أوراما سرطانية – بالذات في منطقة الشرج. لذلك، يجب التوجه إلى الطبيب فور تبلور الشك حول بروز نتواءات أياً كانت.

ما هي طرق العلاج ؟

لا يوجد اتفاق حول كيفية علاج الثاليل . فالأمر منوط بحجم الثلول، كميتها ومدى استعداد المصاب بالتعاون مع الطاقم الطبي. بشكل عام هنالك طريقتان شائعتان للعلاج: استعمال العلاج الموضعي مثل الكريمات والدهون أو إجراء عملية جراحية.

استعمال العلاج الموضعي ( الكريمات )

- الكريمات الكيماوية :
مفعول هذه الكريمات يكون على الثلول بشكل مباشر وهي تشجع الجسم على مقاومتها. ناجحة عادة في علاج الثلول الصغيرة والتي يمكن الوصول إليها بسهولة فهي تقوم بحرق الجلد كيماويا وازالة الثلول تدريجيا. الأعراض الجانبية لهذه الدهون يكون عادة تهيج الجلد والألم المصاحب لحرق الجلد واحتمالية إعادة الإصابة لاستمرار وجود الفيروس كما أنها قد تترك آثار على شكل ندبات في الجلد مكان التالول .

- الكريمات المقوية للمناعة ALDARA Cream
من أحدث الطرق العلمية التي تم اكتشافها حديثاً حيث تقوم هذه الكريمات على تنشيط الجهاز المناعي للجسم ضد الفيروس المسبب للثؤلول حيث تقوم مناعة الجسم والأجسام المضادة بمحاربة الفيروس والقضاء عليه مما يؤدي إلى زوال الثاليل دون ترك أي آثار ندبات أو أي علامات تذكر ، بالإضافة إلى بقاء خلايا الذاكرة بمكان الإصابة لمحاربة الفيروس مرة أخرى قبل ظهور أي تواليل جديدة ، ويمكن استخدامه عند كلا الطرفين النساء والرجال ، مع عدم وجود أي أعراض جانبية والأهم التقليل من إعادة الإصابة بالتالول بنسبة كبيرة وعدم وجود أي آلام مصاحبة للعلاج وعدم ترك أي اثار أو نتوءات مكان الثالول على الجلد .

العمليات الجراحية :

يتم اجراء العملية الجراحية بعد التخدير الموضعي وذلك بحسب حجم الثلول وموقعها. يتم ازالة الثلول بواسطة حرقها بأشعة الليزر أو الكهرباء، تجميدها بواسطة النيتروجين السائل أو إزالتها بأداة جراحية حادة . العملية بسيطة للغاية ويمكن إجراؤها في العيادة. هذا العلاج ناجع عادة للثلول التي تغطي مساحة كبيرة أو كتلك التي تظهر في أماكن يصعب الوصول إليها (فتحة الشرج مثلا) أو العنيدة منها- كتلك التي تظهر ثانية بعد استعمال الدهون.
من حسنات العملية الجراحية هي انها فورية.
احيانا يوصي الاطباء باستعمال الدهون بعد اجراء العملية وذلك لكي يزيدوا من نجاح العلاج. ومن عيوب العمليات الجراحية الآلام المصاحبة للعملية في المناطق التناسلية وترك آثار على شكل ندبات بالإضافة إلى أمكانية ظهور تواليل جديدة لاستمرار وجود الفيروس
يجدر بالذكر بأنه حتى بعد علاج الثلول وازالته يبقى معظم الناس حاملين للفيروس ويمكن أن تعود الثلول للظهور مرة أخرى في نفس المكان أو في أماكن أخرى في الجسم. ولذلك يجب متابعة الأمر






التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:58 AM   رقم المشاركة : 49
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

48



ثاليل القضيب Penile Warts




تحدث ثاليل القضيب أو الثآليل القضيبية عادة بسبب فيروس الورم الحليمي البشري ، وتوجد منع سلالات مختلفة تسبب سرطان القضيب أو سرطان عنق الرحم في النساء ، وهي تماثلا الثأليل التي تظهر في مناطق أخرى من الجسم ولكنها يمكن أن تنتقل بالاتصال الجنسي

ونفس هذا الفيروس يمكن أن يسبب الثاليل في الشرج أو المهبل ، والثاليل التي تظهر على القضيب أو الشرج تسمى الثآليل التناسلية .
وإذا كانت لديك ثآليل تناسلية ، فمن الضروري أن تخبر زوجتك حتى يمكن علاجها .



الاعراض

غالبآ ما تبدأ ثاليل القضيب كنتوءات نامية ، صغيرة الحجم ، وردية أو حمراء اللون وغير مؤلمة ، وهي تتكاثر بسرعة وتنمو في مجموعات .
وأول تفجر لها يحدث في حدود 18 شهرآ بعد إنتقال الفيروس جنسيآ .


خيارات العلاج

إجعل طبيبك يفحص دائمآ أي نتوء يظهر على القضيب ، فهناك نتوءات تبدو كأنها ثأليل بينما قد يكون سببها الحقيقي مرض آخر من الامراض المنتقلة جنسيآ أو قد يكون سرطانيآ .

وقد يتخذ الطبيب واحدآ من العلاجات المتعددة فقد يدهن الثاليل بمادة كيميائية كاوية ليزيلها ، أو يضع عليها النيتروجين السائل ليجمدها ، أو يستخدم التيار الكهربائي ليكويها ( أي يحرقها ) .
وهناك اختيارات أخرى للعلاج تشمل الكشط و جراحة الليزر و الحقن بعقار الانترفيرون .

لا تحاول أن تعالج الثاليل القضيبية بنفسك مستخدمآ مستحضرات علاج ثاليل الجلد التي تباع بدون تذكرة طبية ، فهي غير مخصصة للاستخدام على الجلد الحساس للقضيب ويمكن أن تتلفه .

لايوجد شفاء للعدوى الفيروسية المسببة للثاليل التناسلية ، فحتى بعد علاج الثأليل بنجاح فإن الفيروس يبقى كامنآ في حالة غير نشطة ولكنه حي في جلد القضيب ، وهذا يعني أن الثآليل يمكن أن تعود في أي وقت ، وحتى بغير وجود ثآليل مرئية فإن الفيروس يمكن أن ينتقل بالاتصال الجنسي إلى الطرف الآخر .

أفضل طريقة لمنع إنتشار الفيروس هي العفة ، وبالنسبة للرجل المتزوج ، فيجب عليه إستخدام الواقي الذكري حتى لا يعدي زوجته




التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
قديم 09-01-2010, 02:58 AM   رقم المشاركة : 50
Casper Man
{.::قــمر مــبدع::.}
 
الصورة الرمزية Casper Man






Casper Man غير متواجد حالياً


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى Casper Man

افتراضي

49


الحطاطات اللؤلؤية القضيبي

التعريف:

هي عبارة عن غدد طبيعية صغيرة جدآ.

الشكل والمكان:



هي عبارة عن كتل صغيرة بقطر 1إلى 2 ملم تبدو كالبثرات وكلها تقريبآ بنفس الحجم والشكل الذي يشبه اللؤلؤ وهي موجودة على شكل صف واحد حول هامش راس القضيب ويمكن رؤيتها عند سحب جلدة راس القضيب(القلفة) إلى الخلف.

الخطأ الشائع:

كثير من الأشخاص يعتقد انها ثآليل أو عدوى فيهلع ويخاف.



مايجب فعله:
لا تلتقطها أو تعصرها.
أتركها ولا تعبث بها.
لا تقلق حيال وجودها.
الخلاصة: وجود مثل هذه الحبوب طبيعي جدآ وغالبآ ما تظهر في سن المراهقة

التوقيع :
Casper Man
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع

الساعة الآن 08:20 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.7.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.